نفطأخبار النفطرئيسية

أسعار النفط تتسبب في ارتفاع عجز موازنة سلطنة عُمان

بعد تراجع الأنشطة النفطية بنحو 5 مليارات دولار

أظهرت بيانات رسمية ارتفاع نسبة عجز الموازنة العامّة في سلطنة عُمان إلى 13.5%، في نهاية الربع الثالث من 2020، بسبب تراجع أسعار النفط، خلال العام الماضي.

وجاء ارتفاع العجز نتيجة لتراجع انخفاض القيمة المضافة للأنشطة النفطية بنحو 24.4%، أي بمليار و900 مليون ريال عُماني (4.94 مليار دولار أميركي)، لتسجّل نحو 5.8 مليار ريال عُماني (15.07 مليار دولار)، مقارنة بنحو 7.7 مليار ريال عُماني (20 مليار دولار)، بنهاية الربع المماثل من 2019، حسبما ذكرت وكالة الأنباء العمانية.

تراجع قيمة النفط والغاز

انخفضت القيمة المضافة للنفط الخام بنحو 28.3%، لتبلغ نحو 4.6 مليار ريال عُماني (11.95 مليار دولار)، وتراجعت القيمة المضافة للغاز الطبيعي بنحو 3.5%، لتبلغ 1.15 مليار ريال عُماني (2.99 مليار دولار)، مقارنة بنحو 1.19 مليار ريال عُماني (3.09 مليار دولار)، بنهاية الربع الثالث من عام 2019م.

وتسبّبت التراجعات في أسعار النفط وأنشطته بارتفاع قيمة العجز المسجّل في الموازنة العامّة للسلطنة بنسبة 58.5%، مسجلة نحو 2.4 مليار ريال عُماني (6.23 مليار دولار) مقارنة بـ 1.5 مليار ريال عُماني (3.90 مليار دولار)، بنهاية الربع المماثل من 2019.

تراجع الإيرادات

تشير البيانات الواردة في تقرير تحليل الوضع الاقتصادي في سلطنة عُمان، للربع الثالث من2020م، الصادر عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، إلى أن إجمالي الإيرادات انخفض بـ 24.4%، مسجلًا نحو 6 مليار ريال عُماني بنهاية الربع الثالث من 2020، مقارنة بنحو 7.9 مليار ريال عُماني بنهاية الربع الثالث من 2019، فيما انخفض إجمالي الإنفاق العام للسلطنة بـ 10.9%، مسجلًا 8.5 مليار ريال عُماني (الريال العماني يعادل 2.60 دولارًا أميركيًا).

وتشير البيانات إلى أن إجمالي الناتج المحلّي بالأسعار الجارية انخفض بـ 16.5%، مسجلًا ما قيمته 18.2 مليار ريال عُماني، مقارنة بنحو 21.8 مليار ريال عُماني، بنهاية الربع الثالث من 2019، وذلك في ضوء تراجع أسعار النفط بسبب أزمة كوفيد-19.

الأنشطة عير النفطية

أمّا بالنسبة للأنشطة غير النفطية في عُمان، فقد انخفضت بنحو 12.4%، بنهاية الربع الثالث من عام 2020، مقارنة بالربع المماثل من العام السابق، لتسجل نحو 13.2 مليار ريال عماني.

ويرجع التراجع إلى انخفاض القيمة المضافة للأنشطة الصناعية بـ 19.8%، وانخفاض القيمة المضافة للأنشطة الخدمية بـ 10.6%، في حين ارتفعت القيمة المضافة للزراعة والأسماك بـ 9.8%.

وفي مؤشرات التجارة الخارجية، يشير التقرير إلى أن فائض الميزان التجاري، بنهاية الربع الثالث من عام 2020، انخفض بـ 1.6 مليار ريال عُماني مقارنة بنهاية الربع المماثل من 2019، ليبلغ نحو 2.7 مليار ريال عُماني.

ويُعزى الانخفاض في الميزان التجاري بشكل رئيس إلى انخفاض قيمة الصادرات السلعية بنحو 21.5%، كما انخفضت قيمة الواردات السلعية بنحو 11%، مسجلة نحو 6 مليارات ريال عُماني، مقارنة بنحو 6.8 مليار عُماني بنهاية الربع المماثل من 2019.

الوضع النقدي للبلاد

في مؤشرات الوضع النقدي، ارتفع إجمالي السيولة المحلية، بنهاية الربع الثالث من عام 2020م، بنسبة 11%، مسجلًا نحو 19.3 مليار ريال عُماني، مقارنة بنحو 17.4 مليار ريال عُماني بنهاية الربع المماثل من 2019، كما ارتفع عرض النقد بـ 13.4%، مسجلًا نحو 5.7 مليار ريال عُماني.

وارتفع إجمالي ودائع القطاع الخاص بنحو 9.5%، مسجلًا نحو 16.4 مليار ريال عُماني، مقارنة بنحو 15 مليار ريال عُماني بنهاية الربع الثالث من عام 2019.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
أسعار النفطإنتاج النفطسلطنة عمانموازنة سلطنة عمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى