سلايدر الرئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

أسعار النفط تواصل الارتفاع بدعم من "صقيع تكساس"

صعدت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، بدعم من موجة الصقيع التي تضرب ولايات أميركية عدّة، أبرزها تكساس، أكبر ولاية منتجة للخام في الولايات المتحدة، مما أدّى إلى تعطّل الإمدادات.

وارتفعت العقود الآجلة، تسليم مارس/آذار، لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 0.68%، إلى 60.46 دولارًا للبرميل، بحلول الساعة 07.52 بتوقيت غرينتش. وربحت العقود الآجلة لخام برنت، تسليم أبريل/نيسان، 0.69%، إلى 63.79 دولارًا للبرميل.

وقال محللون، إن أسعار النفط ارتفعت بقوة، خلال الشهور الأخيرة، وأدّت تعطيلات الإنتاج الناجمة عن العاصفة في تكساس، أكبر ولاية منتجة للنفط في البلاد، إلى الإبقاء على دعم الأسعار.

مليونا برميل يوميًا

توقّع محللون لدى إيه.إن.زد وسيتي غروب، وفق رويترز، تراجع إنتاج النفط الصخري الأميركي مليوني برميل يوميًا على الأقلّ، وتوقّع سيتي خسارة تراكمية للإنتاج بنحو 16 مليون برميل، حتى أوائل مارس/آذار.

لكن البرودة الشديدة وجّهت أيضًا ضربة للطلب على الخام نتيجة لتعطّل العمليات في المصافي.

وأوضح المحللون أن قوة السعر لفتت المزيد من الانتباه إلى أوبك+، التي ستجتمع لتحديد السياسة، في الرابع من مارس/آذار المقبل.

دور أوبك+

وقالت مارجريت يانج الخبيرة الإستراتيجية لدى ديلي إف.إكس في سنغافورة: "التأثير على أسعار النفط الخام سيعتمد كثيرًا على مدى استمرار أزمة الطاقة، لكن الأسعار ستعود على الأرجح في نهاية المطاف إلى الأساسيات، مع تركيز على الطلب العالمي على الطاقة وأوبك+".

يأتي هذا بينما قالت مصادر في أوبك+، وفق رويترز، إن منتجي النفط في المجموعة سيخففون القيود على الإمدادات على الأرجح، بعد أبريل/نيسان، نظرًا لتعافي الأسعار.

من المقرر صدور بيانات بشأن مخزونات النفط في الولايات المتحدة عن معهد النفط الأميركي، اليوم الأربعاء، ومن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، غدًا الخميس، متأخرة بسبب عطلة في البلاد، يوم الإثنين.

كان محللون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا تراجع مخزونات الخام 2.2 مليون برميل في المتوسط، في الأسبوع المنتهي في 12 فبراير/شباط.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى