التقاريرتقارير النفطرئيسيةعاجلنفط

محلّل فنّي: اتجاه النفط يظلّ صعوديًا مع توقعات جني الأرباح

الدولار يفقد قوّته أمام حالة التفاؤل في الأسواق

مكرم فلتس

يحقق النفط ارتفاعات قياسية جديدة بشكل شبه يومي، منذ الإعلان عن الخفض الطوعي السعودي، أواخر العام الماضي، حتى بلغت موجة الصعود، منذ بداية العام الجاري وحتى العاشر من فبراير/شباط الجاري، أكثر من 20%، في وقت يرى فيه محللون فنّيون أن الخام سيواصل الارتفاعات.

يقول كبير المحللين الفنيين في شركة أكتيف تريدس للوساطة، كارلو ألبرتو دي كاسا، إن بدء حملات التطعيم العالمية ضد فيروس كورونا، أوجد حالة من التفاؤل، الذي يدعم بدوره لجوء المستثمرين إلى الاستثمار في الأسواق المخاطرة، مثل النفط، ويضمن "بقاء الأسواق في وضع المخاطرة".

اتجاه النفط
كارلو ألبرتو دي كاسا

سيولة ضخمة

أشار دي كاسا في تصريحات إلى "الطاقة" عبر البريد الإلكتروني من لندن، إلى اقتران هذا مع السيولة الضخمة التي تضخّها المصارف المركزية، ما يدعم صعود الأسواق.

وأضاف أن هذه الإيجابية تؤثّر أيضًا في النفط، حيث ارتفع كلا الخامين -برنت والأميركي- إلى أعلى مستوى لهما في 13 شهرًا، واخترق خام غرب تكساس حاجز الـ60 دولارًا.

ومن وجهة نظر فنّية، يرى دي كاسا، أن "الاتجاه يظلّ صعوديًا لكل من خامي غرب تكساس وبرنت، بعد بداية قوية للأسبوع، مع قفزة خام غرب تكساس إلى 60.80 دولارًا، وعلى الرغم من التصحيح المتوقع لجني الأرباح، إلّا أن السعر سيظل مستقرًا فوق 60 دولارًا".

وأضاف: "لا ينبغي أن يثير الانخفاض الطفيف (ارتدادات متوقعة نتيجة جني الأرباح) قلق المستثمرين بشكل مفرط، لأنه سيكولوجي أكثر من كونه مدفوعًا بالأساسيات، في حين إن بعض التجّار جنوا أرباحًا بعد الارتفاع الأخير".

اتجاه النفط
ريكاردو إيفانجليستا

اتجاه الدولار

أمّا عن الدولار، الذي ينعكس اتجاهه على أسعار النفط، قال المحلل الفني بشركة أكتيف تريدس ريكاردو إيفانجليستا، إن الدولار الأميركي فقد قوّته أمام العملات الرئيسة الأخرى، في وقت مبكر من تعاملات اليوم الإثنين.

وأوضح في تصريحاته إلى "الطاقة" اليوم الإثنين، أن "هذا التراجع هو نتيجة انتهاء صفقات الملاذ الآمن التي تراكمت خلال الأيام المظلمة للوباء، عندما وجد المستثمرون الأمان النسبي في الدولار".

وأضاف إيفانجليستا: "حاليًا، الأسواق أكثر تفاؤلاً مع انطلاق حملات التطعيم الناجحة وفصل الربيع الذي يقترب في نصف الكرة الشمالي، ما يدعم الآمال في حدوث انتعاش اقتصادي كبير فور تخفيف إجراءات احتواء الفيروس".

اتجاه النفط
بيير فيريت

أسهم الطاقة

من جانبه، توقّع المحلل الفني بأسواق الأسهم في شركة أكتيف تريدس للوساطة بيير فيريت، ارتفاع أسهم شركات الطاقة في الأسواق الأوروبية، بعد أن فتحت تلك الأسواق على مستويات شبه قياسية، اليوم الإثنين، بعد جلسة تداول صعودية قوية في آسيا، حيث استقبل المستثمرون مجموعة من البيانات الرئيسة التي فاقت التوقعات.

وقال في تصريحاته إلى "الطاقة": "من المقرر أن تستمر نشوة السوق، هذا الأسبوع، حيث يواصل المزيد من مشغّلي السوق المراهنة على انتعاش اقتصادي قوي، في عام 2021، مع توقّع أن تلحق أسهم الطاقة والأصول الدورية بالقطاعات الأخرى ضمن مؤشراتها".

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى