التقاريرتقارير النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

مخزونات النفط الأميركية تتراجع بأقلّ من توقعات المحللين

انخفضت إلى 475.7 مليون برميل

وحدة الأبحاث-الطاقة

تراجعت مخزونات النفط في الولايات المتحدة بأقلّ من توقعات المحللين، خلال الأسبوع الماضي، بسبب زيادة ضخمة في الواردات من كندا، فيما شهدت مخزونات البنزين زيادة قدرها 4.5 مليون برميل.

وأظهر التقرير الأسبوعي الصادر عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، اليوم الأربعاء، أن مخزونات النفط في الولايات المتحدة تراجعت بنحو مليون برميل، في الأسبوع المنتهي يوم 29 يناير/كانون الثاني الماضي، إلى 475.7 مليون برميل.

وكانت توقعات ستاندرد آند بورز غلوبال بلاتس تشير إلى أن مخزونات النفط الأميركية ستتراجع بنحو 2.4 مليون برميل، في الأسبوع الماضي.

ويعني ذلك أن مخزونات النفط الأميركية كانت أعلى بنحو 9.3% ،عند المقارنة على أساس سنوي، كما كانت تزيد عن متوسط الـ5 سنوات بنحو 4%.

أسباب الهبوط

يأتي الانخفاض في مخزونات النفط بأقلّ من المتوقع، بسبب الارتفاع الكبير في الواردات وانخفاض مدخلات النفط في المصافي.

وارتفعت واردات النفط الخام بمقدار 1.44 مليون برميل يوميًا، من 5.064 مليون برميل يوميًا إلى 6.507 مليون برميل يوميًا.

كما زادت الصادرات الأميركية من الخام بنحو 128 ألف برميل يوميًا، في الأسبوع المنقضي، لتصل إلى 3.483 مليون برميل يوميًا.

وبالنسبة لبيانات إنتاج النفط الأميركي التي يجري الإبلاغ عنها في التقارير الأسبوعية، فتجدر الإشارة إلى أن "الطاقة" تتجاهل هذه الأرقام، بالنظر لاعتمادها على تقديرات الآفاق المستقبلية لإدارة معلومات الطاقة، وهو ما يعني أنها بعيدة تمامًا عن أرض الواقع.

وكانت أحدث بيانات صادرة في هذا الشأن، قد أظهرت أن إنتاج الولايات المتحدة من النفط زاد بنحو 692 ألف برميل يوميًا إلى 11.124 مليون برميل يوميًا، في شهر نوفمبر/تشرين الثاني.

مخزونات البنزين والمقطرات

ارتفعت مخزونات البنزين الأميركية بنحو 4.5 مليون برميل، في الأسبوع الماضي، لتصل إلى 252.2 مليون برميل.

أمّا مخزونات المقطرات -التي تشمل الديزل ووقود التدفئة وغيرها- فلم تشهد تغييرات تُذكر، الأسبوع الماضي، مقارنةً مع الأسبوع السابق له.

وبحسب تقديرات المحللين، فكان من المتوقع زيادة مخزونات البنزين بنحو 1.5 مليون برميل، في حين يُتوقع هبوط مخزونات المقطرات بنحو 1.3 مليون برميل.

ووفقًا للتقرير الأسبوعي، فإن مخزونات البنزين كانت أقلّ بنحو 3.4% على أساس سنوي، كما كانت أقلّ بنحو 1% عن متوسط السنوات الـ5 الأخيرة.

وبالنسبة لمخزونات المقطرات، والتي استقرت عند 162.8 مليون برميل، فكانت أعلى من متوسط الـ5 أعوام بنحو 8%.

تفاصيل الاستهلاك

تراجع استهلاك المشتقات النفطية في الولايات المتحدة، في الأسبوع الأخير من يناير/كانون الثاني، بنحو 1.154 مليون برميل يوميًا، إلى 18.528 مليون برميل يوميًا.

ويشمل ذلك انخفاضًا بنحو 63 ألف برميل يوميًا في استهلاك البنزين، بالإضافة لتراجع استهلاك وقود الطائرات بنحو 490 ألف برميل يوميًا، كما انخفض استهلاك المقطرات بنحو 103 آلاف برميل يوميًا.

وعند مقارنة الاستهلاك خلال متوسط الـ4 أسابيع الماضية، فإن إجمالي الاستهلاك تراجع بنحو 4.3% على أساس سنوي، مع انخفاض استهلاك البنزين ووقود الطائرات بنحو 10.6% و31.2% على أساس سنوي.

أرقام الواردات

صعدت واردات الولايات المتحدة بنحو 1.443 مليون برميل يوميًا، خلال الأسبوع الماضي، لتصل إلى 6.5 مليون برميل يوميًا.

وزادت واردات الولايات المتحدة النفطية من كندا بنحو 1.123 مليون برميل يوميًا، لتصل إلى 4.238 مليون برميل يوميًا، كما صعد الخام المستورد من المكسيك بنحو 260، إلى 723 ألف برميل يوميًا.

في حين تراجعت الواردات الأميركية من الخام السعودي بنحو 26، إلى 180 ألف برميل يوميًا، كما هبطت واردات العراق بمقدار 25، إلى 90 ألف برميل يوميًا.

وشهدت صادرات الإكوادور النفطية للولايات المتحدة انخفاضًا بنحو 158 ألف برميل يوميًا، لتقف عند 100 ألف برميل يوميًا.

وصعدت واردات الولايات المتحدة من نيجيريا بنحو 59، إلى 175 ألف برميل يوميًا، بينما تراجعت واردات البرازيل بنحو 205 آلاف برميل يوميًا، إلى 65 ألف برميل يوميًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى