سلايدر الرئيسيةالتقاريرتقارير النفطعاجلنفط

مخزونات النفط الأميركية تتراجع 9.9 مليون برميل في أسبوع

مع هبوط الواردات الأميركية من الخام

وحدة الأبحاث-الطاقة

تراجعت مخزونات النفط في الولايات المتحدة بما يتجاوز توقعات المحللين، بشكل حادّ، خلال الأسبوع الماضي، مع هبوط قوي في الواردات الأميركية من الخام.

وبحسب التقرير الأسبوعي الصادر عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، اليوم الأربعاء، فإن مخزونات الولايات المتحدة من النفط انخفضت بنحو 9.9 مليون برميل في الأسبوع المنتهي يوم 22 يناير/كانون الثاني إلى 476.7 مليون برميل.

وكانت تقديرات مؤسسة ستاندرد آند بورز غلوبال بلاتس، تشير إلى أن مخزونات النفط ستتراجع بنحو 1.7 مليون برميل.

ويعني ذلك أن مخزونات النفط في الولايات المتحدة، في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري، كانت أعلى بنحو 10.4% مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2020، كما تزيد عن متوسط الـ5 سنوات بنحو 5%.

تراجع واردات الخام

جاء الانخفاض الحادّ في مخزونات النفط بالتزامن مع تراجع واردات الولايات المتحدة من الخام بنحو 1 مليون برميل يوميًا، في الأسبوع الماضي.

ووفقًا للتقرير الأسبوعي، تراجعت الواردات الأميركية من النفط بنحو 981 ألف برميل يوميًا إلى 5.064 مليون برميل يوميًا.

في حين صعدت صادرات الولايات المتحدة من النفط بنحو 1.104 مليون برميل يوميًا، في الأسبوع الماضي، لتصل إلى 3.355 مليون برميل يوميًا.

وتجدر الإشارة إلى أن "الطاقة" تتجاهل بيانات إنتاج النفط الأميركي المبلغ عنها ضمن التقارير الأسبوعية بشأن المخزون، نظرًا لاعتمادها على تقديرات إدارة معلومات الطاقة المستقبلية، ما يعني أنها بعيدة تمامًا عن الأرقام الفعلية للإمدادات التي يجري ضخها في أرض الواقع.

مخزونات البنزين والمقطرات

أمّا مخزونات البنزين في الولايات المتحدة، فقد صعدت بنحو 2.5 مليون برميل، في الأسبوع الماضي، لتصل إلى 247.7 مليون برميل.

ويعني ذلك أن المخزونات الأميركية، في الأسبوع الماضي، أقلّ بنحو 5.2% مقارنةً مع الفترة نفسها من العام الماضي، كما إنها أقلّ 3% عن متوسط الـ5 سنوات.

فيما هبطت مخزونات المقطرات -التي تشمل الديزل ووقود التدفئة وغيرها- بنحو 0.8 مليون برميل، في الأسبوع المنصرم، إلى 162.8 مليون برميل، وهو أعلى بنحو 12.5% عند المقارنة مع المستويات المسجلة في الفترة نفسها من العام الماضي.

وكانت توقعات المحللين تشير إلى أن مخزونات البنزين سترتفع بنحو 1.2 مليون برميل، فيما يُعتقد أن مخزونات المقطرات ستتراجع بنحو 800 ألف برميل.

تفاصيل الاستهلاك

شهد استهلاك المشتقات النفطية زيادة بنحو 39 ألف برميل يوميًا، في الأسبوع الماضي، لتصل إلى 19.681 مليون برميل يوميًا.

وفي حين تراجع استهلاك البنزين بنحو 279 ألف برميل يوميًا، ارتفع استهلاك المقطرات بنحو 479 ألف برميل يوميًا، كما زاد استهلاك وقود الطائرات بنحو 152 ألف برميل يوميًا.

وعند المقارنة بمتوسط الـ4 أسابيع الماضية، انخفض استهلاك المشتقات النفطية على أساس سنوي، بنحو 4.4%، بينما كان استهلاك البنزين أقلّ بنحو 9.5%، كما كان استهلاك وقود الطائرات أقلّ بنسبة 28.2%.

الواردات الأميركية

تراجع إجمالي واردات الولايات المتحدة من النفط إلى 5.064 مليون برميل يوميًا، وهو ما يمثّل هبوطًا بنحو 981 ألف برميل يوميًا على أساس أسبوعي.

وبحسب التقرير، انخفضت كمية الخام التي استوردتها الولايات المتحدة من كندا والمكسيك بنحو 775 و247 ألف برميل يوميًا، إلى 3115 و463 ألف برميل يوميًا، على الترتيب.

في حين صعدت واردات الولايات المتحدة من السعودية بنحو 71 ألف برميل يوميًا إلى 206 آلاف برميل يوميًا، كما ارتفع الخام المستورد من العراق والإكوادور بنحو 18 و114 ألف برميل يوميًا.

وتلاشت الواردات الأميركية من كولومبيا، بعد انخفاضها بنحو 285 ألف برميل يوميًا، فيما صعد الخام المستورد من نيجيريا والبرازيل بنحو 67 و198 ألف برميل يوميًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى