عاجلأخبار النفطرئيسيةنفط

تعاون عراقي إماراتي لتدشين مصفاة ذي قار

بطاقة 100 ألف برميل يوميًا

أعلنت وزارة النفط العراقية، اليوم الخميس، توقيع مذكّرة اتّفاق مبادئ أوّلية لمشروع مصفاة ذي قار الاستثماري، بين شركة مصافي الجنوب، وشركة الأوسط للخدمات المحدودة الإماراتية، بحضور وكيل الوزارة لشؤون التصفية حامد يونس.

وقال يونس في بيان صحفي، إن توقيع اتّفاق المبادئ الأوّلية "خطوة مهمّة نحو الأمام بمجال تطوير نشاط التصفية في العراق، تمهيدًا لتوقيع العقد الاستثماري النهائي لمشروع مصفاة ذي قار، بطاقة 100 ألف برميل يوميًا".

وأشار إلى دعم رئاسة الوزراء، للمُضي قُدمًا وتشجيع الاستثمار في قطاع التصفية، موضّحًا أن المشروع سوف يسهم في زيادة ورفع معدّلات الطاقة الإنتاجية للمشتقّات النفطية والوقود للاستخدامات المختلفة، فضلًا عن توفير فرص العمل لأبناء المحافظة.

من جانبه، قال مدير عامّ شركة مصافي الجنوب، حسام ولي، إن المشروع يعدّ حجر الأساس لإنشاء وتطوير المصافي العراقية، لزيادة الطاقات الإنتاجية.

وأوضح أن التوقيع النهائي على عقد مشروع إنشاء المصفاة، سيكون بعد الانتهاء من الموديل الاقتصادي للعقد الاستثماري، ومن المتوقّع أن يتم ذلك بعد 3 أشهر، وهي المدّة المقرّرة في اتّفاق المبادئ الأوّلية.

مصفاة ذي قار
جانب من التوقيع على العقد

نتائج مثمرة للتعاون الإماراتي العراقي

أوضح المدير المفوّض لشركة الأوسط للخدمات المحدودة الإماراتية "جاو جو"، أن المصفاة من المشروعات المهمّة، "ونعمل على التعاون مع الوزارة لإنهاء المراحل الأخيرة للوصول إلى توقيع العقد الاستثماري".

وأشاد بدور وزارة النفط العراقية، ومسؤوليها، بالتعاون وتهيئة الظروف المناسبة للحوار والتوصّل إلى نتائج مثمرة.

وبدوره، علّق المتحدّث باسم الوزارة، عاصم جهاد، قائلًا، إن هذا المشروع يأتي ضمن خطط زيادة الطاقة التكريرية، بهدف تغطية الحاجة المحلّية، من خلال إقامة وإنشاء عدد من المصافي الجديدة، وإضافة عدد من الوحدات الإنتاجية للمصافي الحالية، فضلًا عن تحسين نوعية المنتج المحلّي.

وأضاف أن إنتاج مصفاة ذي قار سيكون وفق المواصفات والجودة الأوروبية (يورو 5)، بطاقة 100 ألف برميل يوميًا مع الوحدات الخدمية والوحدات الإنتاجية التكميلية (وحدات الهدرجة وتحسين البنزين والأزمرة و التكسير بالعامل المساعد FCC ووحدة CCR ووحدة أسفلت، ووحدة إنتاج طاقة كهربائية).

وأوضح أن المشروع يوفّر أكثر من 3 آلاف فرصة عمل للأيدي العراقية العاملة، خلال فترة الإنشاء والتشغيل.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى