رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

انفجار منجم هوشان.. الصين تسابق الزمن لإنقاذ 22 عاملًا من تحت الأرض

رسالة استغاثة تبعث الأمل بعد 7 أيّام من الانفجار

يسابق رجال الإنقاذ الزمن لإنقاذ 22 عاملًا محاصرين داخل منجم هوشان للذهب في مدينة تشيشيا بمقاطعة شاندونغ شرقي الصين.

وشهد منجم الذهب انفجارًا، في يوم 10 يناير/كانون الثاني الجاري، ألحق أضرارًا بمخرج المنجم وأنظمة اتّصال في داخله كانت قيد الإنشاء، ما تسبّب في محاصرة عدد من العمّال داخل المنجم.

قناة إنقاذ

يحفر رجال الإنقاذ قناة جديدة في موقع انفجار منجم، الذي وقع في الساعة الثانية بعد ظهر10 يناير/كانون الثاني، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الصينية.

وتمكّنت فرق الإنقاذ، اليوم الإثنين، من إرسال أغذية معبّأة في قوارير وأدوية وضمادات للعمّال العالقين داخل المنجم.

رسالة استغاثة

نجح رجال الإغاثة في التحدّث هاتفيًا مع العالقين، إثر تلقّيهم رسالة بخط اليد تبعث على الأمل.

وذكرت صحيفة "غلوبل تايمز" الصينية، إن المهمّة ما زال يكتنفها الكثير من الصعوبات، رغم رسالة العمّال المحاصرين، والتي جاء فيها: "نأمل أن تتواصل عملية الإنقاذ، وسنبقى متفائلين.. شكرًا".

وقالت فرق إنقاذ، إن 12 من العمّال المحاصَرين جرّاء الانفجار لا يزالون أحياء، بعد 7 أيّام من وقوع الحادث، موضّحين أنهم حاليًا يقومون بحفر منفذ جديد للوصول إلى العمّال العالقين على بعد نحو 700 متر عن مدخل المنجم بعد محاولة سابقة، جرت الأحد الماضي، لفتح قناة تبعد عن المدخل نحو 650 مترًا.

وبحسب السلطات الصينية، فإن مصير 10 عمّال آخرين فُقدوا بعد الانفجار، لا يزال مجهولًا.

وتعد الصين ثاني أكبر منتج للذهب في العالم، حيث أشارت تقارير صحفية إلى أن الذهب الذي أنتجته مناجم الصين عام 2019 كان يمثل نسبة 11% من إجمالي الإنتاج العالمي من المعدن الأصفر.

حوادث المناجم

لم يكن حادث منجم هوشان الوحيد في الصين، والتي تشهد العديد من الحوادث المشابهة نتيجة التقصير في اتّباع إجراءات الأمان.

قبل نحو 40 يوما، أودى تسرُّب غاز في منجم فحم جنوب غرب الصين بحياة 18 عاملًا، وفق وسائل إعلام صينية رسمية.

وأوضحت قناة صينية رسمية أن الحادث وقع في منجم دياوشويدونغ قرب مدينة تشونغتشينغ، وأدّى لتسرّب غاز، تسبّب بمحاصرة 24 عاملًا، حيث عُثر على جثث 18 عاملًا، بالإضافة إلى ناجٍ واحدٍ.

الحادث وقع في وقت كان العمّال يفكّكون معدّات تعدين تحت الأرض، في حين كان المنجم مغلقًا منذ شهرين.

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى