سياراتأخبار السياراتأخبار منوعةرئيسيةعاجلمنوعات

تيسلا تبدأ تسليم سياراتها الكهربائية من طراز "واي" في الصين

بقيمة تبدأ من 52.4 ألف دولار أميركي

محمد فرج

بدأت شركة تيسلا الأميركية، تسليم سيارتها الكهربائية متعدّدة الأغراض من طراز "واي Y" المصنوعة في شنغهاي، لعملائها في الصين.

جاء ذلك وفق تصريحات ممثّل عن شركة صناعة السيارات الأميركية، ردًّا على استفسار من رويترز، اليوم الإثنين.

وحصلت الشركة على إذن بالبدء في بيع السيارات من الحكومة الصينية، في نوفمبر/تشرين الثاني، وحدّدت سعرًا يبدأ من 339 ألف يوان (52.4 ألف دولار).

مبيعات السيارات في الصين

تعدّ الصين أكبر سوق لشركة تيسلا بعد الولايات المتحدة، حيث بلغت المبيعات في أكبر اقتصاد آسيوي 120 ألف سيارة، عام 2020، وفقًا لأحدث بيانات التسجيل المحلّية، ولا تزال تيسلا تزيد من إنتاجها في شنغهاي.

ومن المتوقّع أن يساعد طراز واي شركة صناعة السيارات الكهربائية على زيادة تشكيلة منتجاتها وهدفها لقاعدة عملاء أكبر.

وتصدّرت تيسلا بانتظام مبيعات السيارات الكهربائية الشهرية، عام 2020، ساعدها في ذلك سيارات السيدان التي خرجت من مصنعها الذي أُطلِق وسط ضجّة كبيرة في شنغهاي، العام السابق.

وتخطط تيسلا لتقديم طراز "سايبر تراك" بـ 3 نماذج، حيث تبدأ الأسعار من 39.9 ألف دولار، لكن الشاحنات الأولى المقرّر إنتاجها في أواخر العام الحالي يبدأ سعرها من 69.9 ألف دولار.

الرئيس التنفيذى لشركة تيسلا إيلون ماسك
إيلون ماسك

ثروة إيلون ماسك

احتلّ مؤسّس تيسلا، إيلون ماسك، المرتبة الأولى في قائمة أثرياء العالم، بعدما تجاوز مؤسّس أمازون، جيف بيزوس، بداية الشهر الحالي.

وأسهمت مكاسب سهم تيسلا في تعزيز ثروة إيلون ماسك، ليتجاوز بيزوس، الذي كان الملياردير الأغنى في العالم، منذ عام 2017، دون منافس.

وبحسب بيانات مؤشّر بلومبرغ للأثرياء، والذي يرصد ثروات أغنياء العالم بشكل يومي، فإن ثروة إيلون ماسك صعدت إلى 195 مليار دولار، بنهاية تعاملات يوم 8 من الشهر الجاري.

يأتي ذلك بعد زيادة قدرها 13.6 مليار دولار في ثروة مؤسّس تيسلا، بالتزامن مع مكاسب سهم الشركة.

وارتفع سهم تيسلا بأكثر من 7.9%، ما يعادل 60 دولارًا، ليصل إلى 816.04 دولارًا، وهو أعلى إغلاق في تاريخ صناعة السيارات الكهربائية.

ارتفاع القيمة السوقية للشركة

صعدت القيمة السوقية للشركة الأميركية إلى 773.52 مليار دولار.

وشهدت ثروة ماسك زيادة قدرها 25.1 مليار دولار، خلال أوّل 7 أيّام من عام 2021، بعد مكاسب قوية، في العام الماضي.

يُذكر أن ثروة ماسك كانت تُقدَّر بنحو 27 مليار دولار فقط، في بداية عام 2020، كما كان ضمن قائمة أغنى 50 شخصًا في العالم.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى