أخبارسلايدر الرئيسيةسياراتعاجل

هبوط حادّ بمبيعات السيارات في 5 أسواق أوروبية خلال 2020

نتيجة تداعيات كورونا

ترجمة: سالي إسماعيل

تراجعت مبيعات السيارات الجديدة في أكبر الأسواق الأوروبية، خلال العام الماضي، بشكل حادّ، وسط تداعيات وباء كورونا، التي من المتوقّع أن تعوق تعافي القطاع، في 2021.

وبحسب تقرير صادر عن اتحادات الصناعة ووزارات النقل في أكبر 5 دول أوروبية تقوم بشراء المركبات، اليوم الخميس، فإن عمليات تسجيل السيارات تراجعت بنحو 25%، خلال عام 2020، في كلّ من ألمانيا والمملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا.

وأسهم انتشار وباء كوفيد-19، خلال العام الماضي، في اتّخاذ العديد من الحكومات قرارات بتنفيذ عمليات إغلاق صارمة، ما أثّر سلبًا في الطلب، وهو الأمر الذي من المرجّح أن يتكرّر مجدّدًا، هذا العام.

وتراجعت مبيعات السيارات الجديدة في ألمانيا بنحو 20% تقريبًا، خلال عام 2020، وفق البيانات الأوّلية الصادرة عن الهيئة الفيدرالية لنقل السيارات في ألمانيا، والتي من المقرّر أن تنشر الأرقام التفصيلية يوم الجمعة المقبل.

أسوأ هبوط منذ عام 1943

انخفضت عمليات تسجيل السيارات، خلال العام الماضي، في إسبانيا بنحو 32%، في حين شهدت هبوطًا 29% في المملكة المتحدة، و28% في إيطاليا، و25% في فرنسا.

ومن جانبها، قالت رابطة صناعة السيارات في المملكة المتحدة،، إن هبوط مبيعات السيارات في البلاد خلال العام الماضي، كان الأسوأ منذ عام 1943.

وتجدر الإشارة إلى أن المملكة المتحدة غادرت عضوية الاتحاد الأوروبي، يوم 31 ديسمبر/كانون الأوّل 2020، مع إتمام عملية (بريكست)، وانتهاء المرحلة الانتقالية، وسط الاتّفاق على صفقة تجارية تنظم شكل العلاقة التجارية بين الجانبين في المستقبل.

وتوضّح هذه الأرقام التأثير الكبير لوباء كورونا في صناعة السيارات في أوروبا، خلال العام الماضي، مقارنةً مع الصين والولايات المتحدة، والتي شهدت مرونة أكبر في عمليات شراء السيارات.

اقتصاد منطقة اليورو

من شأن هذا الضعف المستمرّ في الطلب على السيارات أن يُشكّل خطرًا على اقتصاد منطقة اليورو، والتي اعتمدت بشدّة على قطاع التصنيع في التعافي، خلال النصف الأخير من 2020.

ومن المقرّّر أن تصدر الرابطة الأوروبية لمصنعي السيارات بيانات مبيعات السيارات الجديدة في أنحاء أوروبا كافّةً، يوم 19 يناير/كانون الثاني الجاري.

وعلى الجانب المشرق، فإن مبيعات السيارات الكهربائية والهجينة قد تجاوزت مبيعات سيارات الديزل، خلال الربع الأخير من العام الماضي، لأوّل مرّة على الإطلاق، بحسب تقديرات شركة بي آي التي نقلتها وكالة بلومبرغ.

وارتفعت مبيعات السيارات الكهربائية في ألمانيا بأكثر من 200%، في العام الماضي، مع استحواذ فولكس فاجن على 17% من هذا القطاع، تليها دايملر، بنسبة 15%.

وفي فرنسا، استحوذت السيارات الكهربائية بالكامل على 6.7% من إجمالي مبيعات العام، مقارنةً مع 1.9% في عام 2019.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
أوروباالسيارات الجديدةالسيارات الكهربائية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى