سلايدر الرئيسيةأخبار الغازعاجلغاز

خطة هندية لدعم الاقتصاد بالاعتماد على الغاز الطبيعي

تشغيل خطّ أنابيب جديد لنقل 12 مليون متر مكعّب يوميًا

محمد فرج

افتتح رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، خطّ أنابيب الغاز الطبيعي بين كوشي ومانغالورو، عبر تقنية الفيديو، اليوم الثلاثاء.

وقال مودي في تصريحاته على هامش الافتتاح، إن الاقتصاد القائم على الغاز في الهند أمر مهمّ جدًا، ويجرى العمل في اتّجاه "أمّة واحدة، شبكة غاز واحدة".

وأوضح أن افتتاح خطّ الأنابيب البالغ طوله 450 كيلو مترًا، "يمثّل علامة مهمّة جدًا في تاريخ الدولة، وأيضًا للمواطنين في كارناتاكا وكيرالا، والولايتان متّصلتان عبر خطّ أنابيب للغاز الطبيعي".

وأضاف أن خطّ الأنابيب سيكون له تأثير إيجابي على النموّ الاقتصادي، وسيكون محرّكًا رئيسًا للتنمية، وسيؤدّي إلى تحسين المعيشة لملايين الأشخاص في كارناتاكا وكيرالا.

تأثير إيجابي على المجتمع الهندي

قال رئيس الوزراء، إن خطّ الأنابيب سيقلّل من نفقات الفقراء والطبقة الوسطى ورجال الأعمال في الولايتين -حسبما ذكرته وكالة أنباء آسيا الدولية-.

ووفقًا لمنظّمة العمل الدولية، فقد بُني الخطّ البالغ طوله 450 كيلومترًا، ليكون بإمكانه نقل 12 مليون متر مكعّب غاز يوميًا.

وسينقل الغاز الطبيعي من محطة إعادة تحويل الغاز المسال في كوشي"كيرالا" إلى مانغالورو "كارناتاكا" خلال مرورها عبر مناطق أرناكولام، وثريسور، وبالكاد، ومالايبورام، وكوزيكود، والكانور، وكاساراغود.

إمداد قطاع النقل بالوقود

كان مدّ خطّ الأنابيب تحدّيًا هندسيًا، لأن مساره استلزم عبور المسطحات المائية في أكثر من 100 موقع، وقد تمّ ذلك من خلال تقنية خاصّة تسمى أسلوب الحفر الاتّجاهي الأفقي.

وسوف يزوّد خطّ الأنابيب قطاع النقل بالوقود الملائم للبيئة، وبأسعار معقولة في شكل الغاز الطبيعي المُنقل إلى الأسر، والغاز الطبيعي المضغوط.

كما سيجري توريد الغاز الطبيعي للوحدات التجارية والصناعية عبر المناطق على طول خطّ الأنابيب، وسيساعد استهلاك الوقود الأنظف على تحسين نوعية الهواء، من خلال الحدّ من التلوّث.

زيادة الاعتماد على الطاقة المتجدّدة

أعلن ناريندرا مودي، في قمّة المناخ الماضية، أن بلاده تعمل على زيادة الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة، لخفض انبعاثات الكربون التي نصّ عليها اتّفاق باريس للمناخ، المبرم عام 2015.

وقال، إن بلاده ستنتج نحو 450 غيغاواط من الطاقة الجديدة، بحلول 2030، مضيفًا أن قدرة الهند من الطاقة الجديدة ستصل إلى 175 غيغاواط، قبل 2022.

جدير بالذكر أن الهند تُعدّ من أكثر الدول في مجال انبعاثات الغازات المسبّبة للاحتباس الحراري في العالم.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى