تقاريررئيسيةطاقة متجددة

تيسلا.. تسليمات قياسية في 2020 لكن دون المستهدف

سلّمت شركة تيسلا عددًا قياسيًا من السيارات في جميع أنحاء العالم، خلال عام 2020، لكنّه دون المستهدف.

ورغم أن ما سلّمته تيسلا يقترب من المستهدف عند 500 ألف وحدة، إلّا أن ما حقّقته بالفعل 499.550 مركبة، خلال 2020.

والشركة صانعة السيارات الكهربائية سلّمت 180570 سيارة، في الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2020، متجاوزةً أعلى مستوى تسليم تسجّله على الإطلاق، والذى تحقّق في الربع الثالث من العام الماضي، وبزيادة بنسبة 36% على الرقم الذي سُجِّل عام 2019، والبالغ 367500 سيارة.

وتعزّز الشركة من إنتاجها من طرازات الأسواق الكبيرة الشاملة لتلبية الطلب العالمي المتزايد على السيارات التي تعمل بالبطارية.

وأعلنت الشركة -ومقرّها مدينة بالو ألتو بولاية كاليفورنيا الأميركية- أنه يتعيّن النظر إلى إجمالي الأعداد الخاصّة بالتسليم بصورة متحفّظة بعض الشيء، وأن الأرقام النهائية يمكن أن تختلف.

ويُنظر إلى أعداد تسليم ربع السنوية بنطاق واسع على أنها مقياس يبيّن حركة الطلب على سيارات تيسلا، وكذلك مدى اهتمام المستهلك بالسيارات الكهربائية في جميع أنحاء العالم.

وقال رئيس ومؤسّس الشركة إيلون ماسك في تويتر: إنه “فخور بفريق تيسلا لتحقيق هذا الإنجاز الكبير”. وأضاف: “في بداية تيسلا، اعتقدتُ أن لدينا -بتفاؤل- فرصة 10% للبقاء على قيد الحياة، على الإطلاق”.

وارتفع سعر سهم تيسلا بأكثر من 700%، خلال العام الماضي، وأعلنت الشركة عن 5 أرباح فصلية متتالية.

طراز واي

قالت تيسلا، يوم الجمعة، إنها بدأت بيع سيارة رياضية متعدّدة الاستخدامات من طراز واي المصنّع في الصين، وإنها ستسلّمها إلى العملاء، هذا الشهر، في الوقت الذي توسّع فيه مبيعاتها في أكبر سوق للسيارات في العالم.

والصين مهمّة للإستراتيجية العالمية لتيسلا، وتقدّم بكين دعمًا سخيًا للسيارات الكهربائية، في ظلّ سعيها لخفض التلوّث من السيارات التي تعمل بالبنزين والديزل.

وتوسّع تيسلا مصنعها للسيارات في شنغهاي، حيث تصنّع الطراز 3 من السيارات فئة السيدان. وفي أكتوبر/تشرين الأوّل، بدأت تصدير السيارات من طراز 3 إلى أوروبا.

كما تضيف الشركة قدرات تصنيع لشواحن السيارات الكهربائية في شنغهاي، وتوسّع مبيعاتها وشبكتها للخدمة في أنحاء العالم، وباعت ما يزيد عن 20 ألف سيارة، في نوفمبر/تشرين الثاني.

ويبدأ سعر البيع للطراز واي في الصين حاليًا عند 339 ألفًا و900 يوان (52091.95 دولارًا)، وفقًا لموقعها الإلكتروني في الصين.

ومن بين منافسي تيسلا في الصين فولكس فاغن، وبي.إم.دبليو، وكذلك شركات ناشئة محلّية مثل نيو وإكس بنغ ولي أوتو التي تصنّع جميعها سيارات كهربائية من الطراز الرياضي متعدّد الاستخدامات.

الوسوم
إيلون ماسكتسليماتتيسلاسيارات كهربائيةطراز واي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى