أخباررئيسيةعاجلنفط

العراق.. تفكيك لغم في ناقلة نفط

أعلنت وزارة النفط العراقية عن انتهاء عملية إبطال اللغم البحري ورفعه عن الناقلة (Pola) التي تستخدمها شركة تسويق النفط كخزان عائم لوقود (النفط الأسود) في المياه الإقليمية عصر اليوم السبت.

وكانت السلطات العراقية قد أعلنت أول أمس الخميس، العثور على لغم ملتصق بناقلة نفطية في المياه الدولية، وجرى العمل من أجل تأمينها ورفع اللغم عنها.

وكانت الناقلة في المياه الدولية على بعد 28 ميلاً بحرياً (52 كيلومتراً) من الساحل العراقي في الخليج لإمداد سفينة أخرى بالوقود عندما تم اكتشاف اللغم.

وأشادت الوزارة، في بيان صحفي حصلت “الطاقة” على نسخة منه، “بالجهود الكبيرة والداعمة والمشاركة في عملية إبطال اللغم البحري ورفعه، وإخلاء الناقلة المجهزة (Nordic Freedom) والإجراءات الوقائية الأخرى.. وهي كل من: قيادة القوة البحرية، ومديرية مكافحة المتفجرات في وزارة الداخلية، والشركة العامة للموانئ، وشركة نفط البصرة، وشركة ناقلات النفط العراقية”.

وأوضحت الوزارة أن الناقلة (pola) ترسو في المياه الإقليمية منذ الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، حيث يتم استلام وقود النفط الأسود المجهز من قبل شركتي ناقلات النفط العراقية، والنقل البحري لأغراض التصدير.

وقال الجيش العراقي، أمس الجمعة، إنه لم يتضح على الفور كيف تم إلصاق اللغم بالناقلة التي استأجرها عميل لم يذكر اسمه من شركة تسويق النفط العراقية الحكومية.

من جانبه، أكد المدير العام لشركة الموانئ العراقية، فرحان محيبس الفرطوسي، استمرارية عمل الموانئ النفطية شمالي الخليج دون توقف، وأن القنوات الملاحية العراقية مؤمنة بالكامل.

وكان الفرطوسي قد قال في تصريح صحفي اليوم: “إن عملية سحب الناقلة نوردك فريدم المحملة بـ 149 ألف طن من وقود النفط الأسود بعيداً عن الناقلة الملغمة بولو، تمت بنجاح من خلال الساحبات التابعة لشركة موانئ العراق”.

الوسوم
العراقالموانئ العراقيةلغمناقلة نفط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى