التقاريررئيسيةسلايدر الرئيسيةطاقة متجددة

في المستقبل القريب.. الطائرات الكهربائية تحارب انبعاثات الكربون

170 مشروعًا قيد التطوير

يمكن أن يقلّل السفر الجوي في المستقبل من انبعاثات الكربون بشكل كبير، عبر التحوّل نحو الطائرات الكهربائية.

وبحسب تقرير صادر عن منتدى الاقتصاد العالمي ومجلة ساينتفك أمريكان، فإن هناك 170 مشروعًا للطائرات الكهربائية قيد التطوير، ومن المخطّط أن يجري تصميم معظم الطائرات الكهربائية لأغراض معينة، مثل: الرحلات الخاصّة، ورحلات للشركات والركّاب.

استثمارات وخطط

في هذا الصدد، أعلنت شركة “إيرباص”، هذا العام، أنه قد يكون لديها طائرات كهربائية يمكنها نقل 100 راكب جاهزة للإقلاع، في عام 2030.

لكن الطيران الكهربائي يواجه عقبات من حيث التكلفة والمسائل التنظيمية، رغم حقيقة ضخّ استثمارات بنحو 250 مليون دولار في الشركات الناشئة العاملة في هذا المجال، خلال المدة بين عامي 2017 و2019.

ومن بين الشركات الأخرى التي تعمل في مجال الطيران الكهربائي -بالإضافة إلى إيرباص-: شركات أمبير، وماجنيكس، وإيفييشن، وأيضًا: وكالة ناسا.

انبعاثات الكربون

تجدر الإشارة إلى أنه في عام 2019 كان النقل الجوّي مسؤولًا عن 2.5% من انبعاثات الكربون العالمية، وهي نسبة قد ترتفع بنحو ثلاثة أمثال بحلول عام 2050.

وفي الواقع، تحدّ محرّكات الدفع الكهربائي من الانبعاثات الكربونية المباشرة، كما يمكن أن تسهم في خفض تكاليف الوقود بنسبة تصل لنحو 90%، والصيانة بنسبة 50%، والضوضاء بنحو 70%.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
إيرباص الانبعاثات الكربونية الطائرات الكهربائية ناسا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى