أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

شل تشطب أصول نفط وغاز بقيمة 4.5 مليار دولار

بعد سلسلة من الانخفاضات العام الجاري

محمد فرج

أعلنت شركة رويال داتش شل، اليوم الإثنين، شطب أصول نفط وغاز بمقدار يتراوح بين 3.5 إلى 4.5 مليار دولار، بعد سلسلة من التراجع، هذا العام، في الوقت الذي تتكيّف فيه مع توقّعات أضعف، بسبب تداعيات كورونا.

وأوضحت شل، أن رسوم ما بعد الضرائب ترجع جزئيًا إلى انخفاض الإنتاج بحقل أبوماتوكس في خليج المكسيك، وإغلاق المصافي، وإلغاء عقود الغاز الطبيعي المسال.

ونتج عن الإعلان عن عملية الشطب، إضافة إلى انخفاض أسعار النفط اليون، انخفاض أسهم شل بنحو 4%، خلال التعاملات المبكّرة في لندن.

وفي أكتوبر/تشرين الأوّل، قامت شل بشطب قيمة محفظتها من الغاز الطبيعي المسال بما يقلّ عن مليار دولار، مع التركيز على مشروعها الرئيس بريلود في أستراليا.

وجاء ذلك في أعقاب شطب 16.8 مليار دولار، في الربع الثاني، الذي شمل أيضًا "بريلود"، وخفض حادّ في توقّعاتها للأسعار.

وفي 11 فبراير/شباط، سوف يكشف الرئيس التنفيذي بن فان بوردن، عن إستراتيجية الشركة طويلة الأجل للتقليل بشكل حادّ من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، وتوسيع أعمال الطاقة منخفضة الكربون.

حجم الإنتاج

تتوقّع شل وصول إنتاج النفط والغاز ما بين 2.275 إلى 2.350 مليون برميل نفط مكافئ يوميًا، وهو أعلى بقليل، مقارنة بالربع الثالث.

وقد تأثّر الإنتاج بإغلاق المنصّات في خليج المكسيك، بسبب الأعاصير وكذلك الطقس المعتدل في شمال أوروبا.

ومن المتوقّع أن تتراوح أحجام تسييل الغاز الطبيعي المسال بين 8 و8.6 مليون طن.

مبيعات متوقعة

من المتوقّع أن يتراوح استخدام مصفاة النفط بين 72% و76% من الطاقة الإنتاجية، في الربع الحالي، ما يعكس استمرار ضعف الطلب بسبب وباء كورونا.

وقالت شل، إنه من المتوقّع أن تتراوح مبيعاتها من الوقود بين 4 و5 ملايين برميل يوميًا، وهو ما يماثل تقريبًا الربع الثالث.

وعزّزت الأرباح القياسية للشركة من أعمالها التسويقية، التي تشمل أكثر من 45 ألف محطّة بنزين، ومن المقرّر أن تنخفض أرباح تجارة النفط والغاز بشكل حادّ، في الربع الأخير من العام.

الوسوم
البترولالغازالغاز الطبيعى المسالالنفطالوقودشلمصافى النفط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى