أخباررئيسيةعاجلمنوعات

ارتفاع طفيف في أسعار الذهب اليوم

صناديق الذهب تسجّل أوّل تدفّقات خارجة في عام

ارتفعت أسعار الذهب بشكل هامشي، خلال تعاملات اليوم الخميس، مع ترقّب حزمة التحفيز المالي الجديدة في الولايات المتحدة، ومتابعة مستجدّات انتشار كورونا واللقاح المضادّ للفيروس.

وبحلول الساعة 12:04 مساءً بتوقيت غرينتش، ارتفع سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب، تسليم شهر فبراير/شباط، بنسبة هامشية 0.06%، ما يعادل 1.10 دولارًا، ليصل إلى 1839.60 دولارًا للأوقية.

أسعار الذهب اليوم

في حين تراجع سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بأكثر من 0.3%، مسجّلًا 1833.28 دولارًا للأوقية، بينما زاد سعر عقود الفضّة، تسليم شهر مارس/آذار، بنحو 0.1%، إلى 24.02 دولارًا للأوقية.

وارتفع سعر التسليم الفوري للبلاتين بنسبة تزيد عن 1%، أو 10.4 دولارًا تقريبًا، ليصل إلى 1014.19 دولارًا للأوقية، كما صعد سعر البلاديوم الفوري بنحو 1.4%، أو 31 دولارًا، إلى 2304.08 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، استقرّ مؤشّر الدولار والذي يتبع أداء الورقة الأميركية مقابل ستّ عملات رئيسة أخرى عند 91.120 نقطة، قرب أدنى مستوى في نحو عامين ونصف العام.

أداة تحوّط

يأتي أداء الذهب بعدما أقرّ مجلس النوّاب الأميركي، أمس الأربعاء، تمديد التمويل الحكومي لأسبوع، ما أعطى المشرّعين المزيد من الوقت للتوافق على حزمة إغاثة أوسع نطاقًا.

وتهدف الحزمة المالية الإضافية إلى دعم اقتصاد الولايات المتحدة المتضرّر من تداعيات وباء كورونا، مع حقيقة أن هناك مقترحًا بقيمة 908 مليارات دولار قيد المناقشة حاليًا.

وينظر إلى الذهب بصفته أداة تحوّط ضدّ التضخّم وانخفاض قيمة العملة، والتي من المرجّح أن تنجم عن تدابير التحفيز الهائلة.

تدفّقات خارجة

شهدت صناديق الاستثمار المتداولة المدعومة بالذهب، صافي تدفّقات خارجة، لأوّل مرّة في عام، خلال الشهر الماضي، كما كانت ثاني أكبر تدفّقات خارجة على الإطلاق.

وحسب تقرير مجلس الذهب العالمي، الصادر هذا الأسبوع، فإن حيازات المعدن الأصفر تراجعت بنحو 107 أطنان، خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني.

ويعادل هذه التدفّقات الخارجة نحو 6.8 مليار دولار، أو 2.9% من الأصول تحت الإدارة في صناديق الذهب.

جاء ذلك بالتزامن مع تسجيل أسعار الذهب أسوأ أداء شهري، منذ نوفمبر/تشرين الثاني عام 2016، عندما هبطت الأسعار بنحو 7.4%.

ومع ذلك، فإن صافي التدفّقات الداخلة لصناديق الاستثمار في الذهب، خلال العام الجاري حتّى نوفمبر/تشرين الثاني، والبالغة 916.2 طنًا، لا تزال أعلى بكثير من التدفّقات القياسية السنوية المسجّلة من قبل.

ووفقًا لمجلس الذهب العالمي، فإن إجمالي حيازات الذهب تقف الآن عند 3.793 ألف طن، أو 214.9 مليار دولار.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
أسعار البيتكوين الذهب جيه بي مورغان مجلس الذهب العالمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى