سلايدر الرئيسيةأخبار النفطنفط

تنعش الطلب على وقود الطائرات.. الصين تستعد لزيادة متوقعة في السفر الجوي

مع اقتراب عطلة السنة القمرية الجديدة

حازم العمدة

تستعد الصين لزيادة متوقعة في حركة السفر الجوي، مع اقتراب السنة القمرية الجديدة.

ولذلك تسعى الشركة الوطنية لوقود الطائرات في الصين لاستيراد كميات من الوقود -تسليم يناير/كانون الثاني- في أول مناقصة شراء لها منذ مايو/آيار، وفقًا لبلومبرغ.

وتأتي هذه الخطوة مع استمرار السفر الجوي الداخلي الصيني في التعافي بعد الدمار الناجم عن الوباء.

والشركة الوطنية لوقود الطائرات في الصين، أحد أكبر مشتري وقود الطائرات في آسيا.

وانتعشت السياحة في الصين بعد أن أثبتت التدابير المبكرة والصارمة التي اتخذتها البلاد لمواجهة كورونا فاعليتها في الحد من انتشاره.

وقد يساعد نجاح الصين في درء تفشي المرض بشكل كبير خلال عطلة الأسبوع الذهبي -أوائل أكتوبر/تشرين الأول- في تعزيز التفاؤل لدى السكان المحليين الذين يستعدون للعودة إلى ديارهم خلال عطلة رأس السنة القمرية الجديدة.

ويتوقع التجار ارتفاع واردات وقود الطائرات الصينية قبل العطلة الطويلة في فبراير/شباط، حتى مع توقع بقاء الكميات الإجمالية أقل بكثير من مستويات 2019.

في هذا السياق، قالت المحللة في (آي إتش ماركت)، فنجلي شي، إن نشاط الشركة علامة إيجابية على أن استهلاك وقود الطائرات في الصين يتحسن.

ومع ذلك، قالت شي إن الشراء مدفوع -جزئيًا- بحافز التخزين قبل عيد الربيع عندما يصل السفر -عادةً- إلى ذروته.

وعلى الرغم من أنها عادة ما تكون مُصدِّرًا صافًيا لوقود الطائرات، فإن الصين تستورد الوقود -أيضًا- بطريقة انتهازية.

ولطالما كان الطيران المحلي في الصين بمثابة قصة انتعاش نادرة في خضم معاناة سوق وقود الطائرات العالمي.

وبلغت الرحلات المحلية الشهر الماضي نحو 88٪ من المستويات التي شوهدت في العام السابق.

وتتوقع (آي إتش مارك) أن يصل الطلب على وقود الطائرات إلى 95٪ من مستوىات 2019 هذا الشهر.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى