عاجلأخبار النفطسلايدر الرئيسيةنفط

تحديث- سندات أرامكو تجذب طلبات بـ 50 مليار دولار (فيديو)

الشركة تجمع 8 مليارات دولار من الأسواق الدولية

قال خالد الدباغ، النائب الأعلى للرئيس للمالية والإستراتيجية والتطوير في أرامكو: إن الشركة تمكنت من إصدار وبيع سندات جذبت طلبات وصلت إلى 50 مليار دولار، "بزيادة 10 أضعاف قيمة السندات التي كنا نعتزم طرحها مبدئيًا".

كانت الشركة السعودية أعلنت أمس الأربعاء، أنّها جمعت سندات دولية بقيمة 8 مليارات دولار، وذلك في عودتها الأولى لأسواق الدين، منذ أبريل/نيسان من العام الماضي.

وأوضحت في بيان نشره موقع السوق الماليّة السعودية (تداول)، أن قيمة الطرح بلغت ثمانية مليارات دولار أميركي، وأن عدد السندات بلغ 40 ألفًا.

واحتاجت أرامكو أقلّ من أسبوع لجمع هذا المبلغ، إذ تمّ الطرح يوم الأربعاء الماضي، وأُغلق الأربعاء 25 نوفمبر/تشرين الثاني.

يقول خالد الدباغ: إن "العام الجاري شهد العديد من التحدّيات التي واجهت مختلف الشركات ودول العالم، نتيجة التأثيرات التي فرضتها جائحة كورونا على الاقتصاد العالمي، خاصة قطاع الطاقة".

خالد الدباغ النائب الأعلى لرئيس أرامكو
خالد الدباغ النائب الأعلى لرئيس أرامكو - الصورة من موقع الشركة

وتابع: "بالرغم من ذلك الوضع تمكنا من إصدار وبيع سندات جذبت طلبات وصلت إلى 50 مليار دولار".

وأضاف في تصريحات لقناة الإخبارية السعودية: "هذا الإنجاز الفريد لعملاق النفط السعودي، يفوق ما حققته كبرى الشركات العالمية، فعلى سبيل المثال أمازون، وأبل، وألفا بيت -التي تمتلك غوغل- وإكسون، كان لديها طلبات شراء سندات في 2020 بلغت ما بين ضعفين إلى 3 أضعاف فقط".

قوة المركز المالي

يرى "الدباغ" أن المركز المالي لأرامكو يظل قويًا رغم التحديات التي يواجهها قطاع الطاقة العالمي، خلال العام الجاري، حيث يتمثل المؤشر الرئيس لأدائها المتميّز في قوة انضباطها المالي وشفافيتها ونظام الحوكمة الذي تتبعه، وكذلك إدارة المخاطر والتميز التشغيلي لجميع أعمالها.

وأوضح أن أرامكو أصدرت "شريحة تاريخية من السندات مدتها 50 عامًا، جذبت أكبر طلب في تاريخ إصدار هذا النوع من السندات عالميًا، وهو ما لم تسبقنا إليه أي شركة في العالم".

وقال: "إن هذا الإصدار جذب أكثر من 150 مستثمرًا جديدًا، ما يؤكّد ثقة المستثمرين في الشركة بوجه خاص، والسعودية بشكل عام، ويُثبت أن أرامكو تسير في الطريق الصحيح، وتتمتع بشفافية عالية ودرجة كاملة من الموثوقية في أدائها".

وتابع الدباغ: "يُعتبر نجاح الشركة في هذا الإصدار استمرار للنجاح الذي حققته في إصدارها الأول العام الماضي، حيث استطاعت آنذاك الحصول على طلبات تعدّت الـ 100 مليار دولار، حين أصدرت سندات بقيمة 12 مليار دولار".

كانت أرامكو أكدت في بيانها أمس، أن آجال الاستحقاق هي 3 و5 و10 و30 و50 عامًا، وتراوح العائد بين 1.250% للسندات المستحقّة خلال 3 سنوات، و3.500% للسندات المستحقّة خلال 50 سنة.

وإصدار أرامكو هو الأكبر من نوعه لشركة في الأسواق الناشئة، هذا العام.

وحدّدت أرامكو الحدّ الأدنى للاكتتاب في الإصدار عند 200 ألف دولار، لكنّها ربطت تحديد سعر الطرح، وسعر السند، وقيمة العائد عليه، بظروف السوق.

ونقلت وكالة بلومبرغ عن مصادر أمس، أن طلبات الشراء تجاوزت 50 مليار دولار، وأن توجّه الشركة لسوق السندات، لتمويل التزام بتوزيعات أرباح بقيمة 75 مليار دولار، بعد تراجع أرباحها جراء انخفاض أسعار النفط.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى