أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

باركليز يتوقّع تحوّلًا قريبًا في حجم الطلب على النفط

توقّع بنك باركليز، اليوم الإثنين، تحوّلًا قريبًا في حجم الطلب على النفط، بعد إنتاج لقاحات عالية الفعالية على المدى القصير لفيروس كورونا.

أوضح المصرف أن توزيع لقاحات سيمثّل -على الأرجح- نقطة تغيير للعوامل الأساسية للنفط، إذ سيؤدّي إلى إزاحة الضبابية بشأن آفاق الطلب، بسبب التباعد الاجتماعي.

وتوقّعات المصرف البريطاني، تشير إلى المدى القصير والمتوسّط، ممّا قد “يفضي لتعافٍ اقتصادي أكثر استدامة” على المدى البعيد.

وأبقى على توقّعاته لسعر النفط، لعام 2021، متوقّعًا بلوغ برنت 53 دولارًا للبرميل، بفعل ضبط أوبك+ للإنتاج، واستنادًا إلى تعزيز لقاح محتمل لكوفيد-19 الطلبَ، في النصف الثاني من العام.

وتوقّع المصرف في مذكّرة، أن يسجّل مزيج برنت في المتوسّط 53 دولارًا، وخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 50 دولارًا للبرميل، العام المقبل.

ومن المقرّر أن ترفع أوبك+ الإنتاج بواقع مليوني برميل يوميًا، في إطار التخفيف المتدرّج لتخفيضات إنتاج قياسية اتُّفِق عليها في العام الجاري.

غير أن المصرف توقّع “أن ترجئ أوبك+ زيادة أهداف الإنتاج 3 أشهر، حين تجتمع، في وقت لاحق من الشهر الجاري”.

وتوقّع أن يبدد استمرار دعم أوبك+ ضعف أسعار النفط، في المدى القريب، إلى حدّ كبير.

كما توقّع بلوغ إنتاج النفط الأميركي، نهاية العام القادم، 11 مليون برميل يوميًا، بارتفاع قليل من 10.8 مليون برميل يوميًا، في السابق.

وأن يبلغ إنتاج ليبيا من الخام في المتوسّط مليون برميل يوميًا، العام القادم، ارتفاعًا من 0.5 مليون برميل يوميًا، في السابق.

الوسوم
أوبك باركليز نفط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى