أخباررئيسيةعاجلنووية

محطّة روسيّة عائمة تنال جائزة “آسيا للطاقة” لأفضل مشروع نووي لعام 2020

فازت محطّة الطاقة النووية العائمة الأولى، والوحيدة من نوعها في العالم “الأكاديمي لومونوسوف”، التي طوّرتها شركة “روساتوم” الحكومية الروسيّة للطاقة النووية، بـ”جائزة آسيا للطاقة” المرموقة، لتصبح أفضل محطّة لتوليد الطاقة الكهروذرّية، للعام الجاري.

تقع وحدة الطاقة النووية  العائمة “الأكاديمي لومونوسوف” قبالة شاطئ مدينة بيفيك في شبه جزيرة تشوكوتكا بأقصى شمال شرق روسيا، وتعدّ المحطّة الأقصى شمالًا في العالم لتوليد الطاقة الحراريّة والكهروذرّية.

وقالت روساتوم في بيان صحفي، اليوم الأحد، حصلت “الطاقة” على نسخة منه: إن “تشغيل محطّة “الأكاديمي لومونوسوف”، في مايو الماضي، حقّق إنجازًا خارقًا في مجال توفير التنمية المستدامة للمناطق والجزر النائية في روسيا، بشروعها في توريد الكهرباء والحرارة إلى شبكة بيفيك. ومن المقرّر أن تحلّ في المستقبل محلّ القدرات الإنتاجية الموقوفة عن العمل في مركز الطاقة تشاون – بيليبينو، لتصبح مصدرًا مضمونًا لتوفير الضوء والحرارة للمنطقة بأكملها”.

وأقيمت مسابقة “جائزة آسيا للطاقة” في دورتها السادسة عشرة، حيث حدّدت لجنة التحكيم الأطراف المتصدّرة في قطاع الطاقة بآسيا، لهذا العام. ونظّمت الفعالية دار تشارلتون ميديا للنشر السنغافورية التي تصدر مجلّة أسيا باور، الرائدة منذ سنوات عديدة في مجال قضايا الطاقة في منطقة آسيا. وضمّت لجنة التحكيم، هذا العام، ممثّلين عن شركات ذي لانتاو غروب وكيه بي إم جي وبينسنت ماسونز وأفري وواي سي بي سوليدانس.

وجرت المسابقة بمشاركة أكثر من 50 شركة، من بينها بي غريم باور وميتسوبيشي باور، وشركة موارد الصين للطاقة الجديدة (هوانشيان) شركة طاقة الرياح.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى