أخبارأخبارسلايدر الرئيسيةغازنفط

شطب 2.9 مليار دولار من قيمة أصول إكوينور النرويجية

الشركة تخفض توقعاتها لأسعار النفط والغاز على المدى الطويل

ترجمة: كريم الدسوقي

أعلنت شركة الطاقة النرويجية إكوينور، اليوم الخميس، شطب 2.93 مليار دولار من قيمة أصولها بعدما خفضت توقعاتها للأسعار على المدى الطويل، حيث راهنت على أن وباء كورونا والتحول عن الوقود الأحفوري سيكون له تأثير دائم على الأسواق.

وجاءت الضربة الأكبر من شطب الأصول في الولايات المتحدة، حيث أسقطت الشركة 1.38 مليار دولار، معظمها من خسائر أعمال النفط الصخري والغاز، ما كبّدها خسارة صافية تبلغ 2.12 مليار دولار في الربع الثالث من العام الجاري، وفقا لما أوردته وكالة رويترز.

وانخفضت أرباح الشركة المعدلة قبل الفوائد والضرائب (EBIT) بنسبة 70%، بتراجع بلغ 780 مليون دولار في العام، متخلفة بذلك عن قيمة 1.03 مليار دولار التي ذكرها تقدير جمعته الشركة من 24 محللاً.

وقال الرئيس التنفيذي، “إلدار سايتري”، في بيان صحفي: “تتأثر نتائجنا المالية بضعف الأسعار، إذ أن عدة مناطق على مستوى العالم ماتزال متأثرة -بشدة- بتداعيات الجائحة (كورونا)”.

وكانت إكوينور -المملوك أغلبها للدولة- قد رفعت توزيعات أرباحها إلى 0.11 دولاراً للسهم من 0.09 دولاراً للسهم، وهو ما لا يزال أقل بكثير من 0.27 دولاراً دُفعت في السهم بالربع الأخير من 2019.

واتخذت شركات أخرى قرارات مماثلة بعمليات شطب أصول، منها: “رويال داتش شل”، و”بريتش بتروليوم”، وشركات نفط أخرى حذفت عشرات مليارات الدولارات من قيمتها الدفترية هذا العام.

وتتوقع إكوينور أن يبلغ متوسط ​​سعر خام برنت القياسي 64 دولارًا للبرميل لفترة 2021-2050، وهو أعلى من 55 دولارًا توقعتها “بريتيش بتروليوم” في يونيو/حزيران الماضي، و-أيضًا- أعلى من توقعات “شل” طويلة الأجل، والتي تبلغ 60 دولارًا ابتداءً من عام 2023.

ويعد توقع إكوينور الحالي لسعر خام برنت عام 2025 أقل بـ 13 دولاراً عن توقع سابق لها (78 دولارا)، وهو انخفاض شمل أسعار الغاز أيضا؛ إذ تتوقع  أن يصل سعر الغاز البريطاني إلى 6.50 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية عام 2030، انخفاضًا من 7.7 دولارًا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية في توقع سابق لها.

وقال “سايتري” -الذي أكد في أغسطس/ آب الماضي أنه سيتقاعد بنهاية أكتوبر/ تشرين الأول الجاري-: “ماتزال هناك شكوك كبيرة حول تطور أسعار السلع الأساسية في المستقبل؛ ما يؤكد أهمية زيادة القدرة التنافسية والمرونة المالية”.

وفي سياق منفصل، أعلنت الشركة النرويجية عن اكتشافين للنفط قبالة سواحل كندا، ومن السابق لأوانه تقديم تقديرات لحجم الاحتياطيات المحتملة.

وانخفضت أسهم إكوينور بنسبة 31% هذا العام، متفوقة على متوسط ​​انخفاض بنسبة 47% لأسهم مخزونات النفط والغاز الأوروبية.

يُذكر أن الشركة النرويجية تخطط لتخفيض تكاليفها عن طريق خفض 30% من الوظائف الدائمة في قسم الاستكشاف والتنقيب، بحلول عام 2022.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى