أخبارسلايدر الرئيسيةمتجددة

لوكسمبورغ تطرح مناقصة لتطوير قدرة توليد الطاقة الشمسية

إنتاج الكهرباء النظيفة لنحو 27 ألف نسمة

طرحت وزارة الطاقة في لوكسمبورغ، مناقصة لتطوير قدرة توليد الطاقة الشمسية بنحو 40 ميغاواط، في إطار مساعي زيادة تحفيز تطوير الطاقة الشمسية في البلاد.

ومن شأن توليد نحو 40 ميغاواط من الطاقة الشمسية، أن يوفّر إنتاج الكهرباء الخضراء والمتجدّدة لنحو 27 ألف نسمة، طبقًا للبيان المنشور على الموقع الرسمي للوزارة.

وتنقسم المناقصة إلى 5 أجزاء، يتمثّل الأوّل في أنظمة “بي في” المثبتة على أرض صناعية (من 500 كيلوواط إلى 5 ميغاواط).

وبالنسبة للقسم الثاني، فهو مشروعات تجارية على أسطح المباني (من 200 إلى 500 كيلوواط)، والجزء الثالث عبارة عن مشروعات صناعية على أسطح المباني (من 500 كيلوواط إلى 5 ميغاواط).

أمّا مشروعات “بي في” في الصوبات أو أحواض المياه (من 200 إلى 500 كيلوواط)، فتشكّل الجزء الرابع، فيما يكمن القسم الخامس في مشروعات الصوبات أو أحواض المياه (من 500 كيلوواط إلى 5 ميغاواط).

ومن المقرّر أن تحصل المشروعات التي سيجري اختيارها تعرفة بموجب عقد مدّته 15 عامًا، ويمكن تقديم العطاءات حتّى 15 أبريل/نيسان عام 2021، وفق ما ذكرته الوزارة في لوكسمبورغ.

وتعدّ هذه المناقصة بمثابة الجولة الثالثة من مخطّط لمشروعات أنظمة “بي في”، تتراوح في الحجم بين 200 كيلوواط، وحتّى 5 ميغاواط، التي أطلقتها الوزارة، في عام 2018.

ومنذ ذلك الحين وحتّى الآن، جرى تخصيص نحو 44 ميغاواط، من بينها 14 ميغاواط خلال المناقصة الأولى، ثم 30 ميغاواط في الجولة الثانية.

وفي منتصف أكتوبر/تشرين الأوّل الجاري، أعلنت الوزارة في لوكسمبورغ، مستويات جديدة من التعرفات لمشروعات “بي في”، بسعة تتراوح بين 30 كيلو واط، وحتّى 200 كيلو واط.

وستحصل الجمعيات التعاونية على تعرفة قدرها 139.2 يورو، مقابل كلّ ميغاواط/ساعة، حتى 31 مارس/آذار عام 2021، فيما سيحصل المزارعون والشركات صغيرة ومتوسّطة الحجم على 129.6 يورو، مقابل كلّ ميغاواط/ساعة.

تجدر الإشارة إلى أنّه، في عام 2019، وصلت سعة الطاقة الشمسية المثبتة في لوكسمبورغ لرقم قياسي جديد، قدره 160 ميغاواط، بما يغطّي احتياجات الكهرباء لنحو 100 ألف شخص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى