أخبار منوعةسلايدر الرئيسيةغاز

توتال تسلّم الصين أوّل شحنة غاز طبيعي مسال محايدة للكربون

وصلت إلى محطّة دابنغ في 29 سبتمبر/ أيلول

محمد زقدان

سلّمت شركة توتال الفرنسية العملاقة للنفط، أوّل شحنة غاز طبيعي مسال محايدة للكربون، إلى المؤسّسة الوطنية الصينية للنفط البحري "سينوك".

تمّت عملية التحميل للشحنة المذكورة في محطّة تسييل إيتثيس في أستراليا، وتسليمها إلى محطّة دابنغ الصينية، في 29 سبتمبر/أيلول.

وقال رئيس الغاز في شركة توتال، لوران فيفييه: "تمثّل هذه الشحنة خطوة جديدة، حيث نسعى لدعم عملائنا باتّجاه الحياد الكربوني".

ورأى "فيفييه" أن عملية تطوير الغاز الطبيعي المسال، تعدّ أمرًا ضروريًا لمواجهة النموّ في الطلب العالمي على الطاقة، مع تقليل انبعاثات الكربون في منتجات الطاقة المستهلكة.

وتعدّ توتال ثاني أكبر مساهم عالمي في مجال الغاز الطبيعي المسال في القطاع الخاصّ، بمحفظة إجمالية تقارب 50 مليون طنّ سنويًا، حتّى عام 2050، وحصّة سوقية عالمية تبلغ 10%.

وشهد العام ونصف العام الماضيان، تنفيذ تقنيات مبتكرة في صناعة الغاز المسال، مثل إمدادات الغاز المسال المحايدة للكربون، لتعزيز إدارة الكربون.

في 19 يونيو/حزيران الماضي، أصبحت "شل إيسترن تريدينغ" أوّل شركة في العالم تصدّر الغاز الطبيعي المسال المحايد للكربون لشركة "طوكيو جاز آند جي إس إنرجي"، وبالمثل تسلّمت شركة سي بي سي (تايوان) شحنات، في 20 مارس/آذار.

تراجع ومرونة

بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجدّ (كوفيد -19)، شهدت صناعة الغاز تراجعًا قياسيًا في أسعاره، حيث بلغت 1.825 دولارًا أميركيًا لكلّ مليون وحدة حراريّة بريطانيّة، في أبريل/نيسان.

وأعلنت الكثير من الشركات حالة "القوّة القاهرة" لإلغاء الكثير من الصفقات مع انهيار الطلب، والشلل في الاقتصاد العالمي.

ليس هذا فحسب، بل زادت المخزونات بشكل قياسي، وتنامت المخاوف بشأن جدوى المشروعات، وإبرام صفقات شراء طويلة المدى.

في مقابل هذا التراجع -الذي طال أيضًا صناعة النفط- أثبتت سوق الغاز الطبيعي المسال مرونة أكبر في مواجهة الوباء.

ووفق توقّعات لمؤسّسة "إيفاليوسيرف" للاستشارات والبحوث -على المدى المتوسّط ​​(2021-2025)- فإن الفجوة بين العرض والطلب على الغاز الطبيعي المسال ستضيق، بحلول عام 2023، ما يؤدّي إلى ارتفاع الأسعار الفورية، والمشترين الذين يسعون بقوّة للحصول على الغاز المسال بأسعار أكثر تنافسية.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى