أخبار التكنو طاقةرئيسيةغاز

إيران تصدّر 70 مليون متر مكعّب من الغاز يوميًا في الشتاء

كورونا يرفع استهلاك الغاز في الصيف بنسبة 30%

قالت شركة الغاز الوطنية الإيرانية (إن أي جي سي)، إن لديها جدولًا يتضمّن تصدير 70 مليون متر مكعّب يوميًا من الغاز الطبيعي، في موسم الشتاء.

جاء ذلك في تصريحات على لسان مدير التحكّم في الشركة، محمد جولائي، حسبما نقل موقع طهران تايمز.

وقال جولائي، إنّه سيجري ضخّ 820 مليون متر مكعّب من الغاز، بحدّ أقصى، في خطوط الشبكة العامّة يوميًا، مشيرًا إلى تخصيص 600 مليون متر مكعّب للاستخدام المنزلي، و70 مليون متر مكعّب للصادرات.

وأوضح أن إيران تنتج في الوقت الراهن 700 مليون متر مكعّب من الغاز الحلو، منها تقريبًا 300 مليون متر مكعّب يجري استهلاكها في القطاع المنزلي.

وقال: "بسبب انخفاض درجات الحرارة في معظم أنحاء البلاد، ارتفع الاستهلاك بمقدار 120 مليون متر مكعّب، مقارنةً بالأسبوع الماضي".

وأكّد أن الإصلاح السنوي لمصافي الغاز في البلاد سيكتمل بحلول نهاية الشهر، وفقًا للتقويم الإيراني، والذي يوافق 21 أكتوبر/ تشرين الأوّل، معقّبًا بأنّه "مع انتهاء الإصلاحات، سنصل إلى الحدّ الأقصى لإنتاج الغاز".

وفيما يتعلّق بتداعيات فيروس كورونا المستجدّ (كوفيد 19)، علّق جولائي، إن تفشّي الوباء في جميع أنحاء البلاد، أدّى إلى زيادة استهلاك الغاز بنحو 30%، خلال فصل الصيف، ومن المتوقّع أن يتأثّر الاستهلاك أيضًا في الشتاء.

وفى أغسطس/ آب، أعلن "جولاي" أن صادرات الغاز الإيرانية اليومية سجّلت رقمًا قياسيًا بلغ 79 مليون متر مكعّب، خلال شهر التقويم الإيراني تير (21 يونيو/ حزيران -21 يوليو/ تمّوز).

وقال: إن "صادرات الغاز الإيرانية (إلى دول أخرى) لم تصل أبدًا إلى 70 مليون متر مكعّب، ولكن، في شهر تير، سُجِّل رقم قياسي جديد، وبلغت الصادرات 79 مليون متر مكعّب يوميًا".

وعانت طهران من الهبوط الحادّ لصادراتها النفطية بعد انسحاب الولايات المتّحدة من الاتّفاق النووي مع إيران، في مايو/أيّار 2018، وأعادت فرض العقوبات على قطاعي الطاقة والمصارف، منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى