أخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

لهذا السبب.. إغلاق أكبر حقل نفطي في أوروبّا الغربية

فشل المحادثات بشأن زيادة الأجور

ترجمة - محمد فرج

قال اتّحاد عمّال النرويج، إن عمّال النفط سيُضربون عن العمل، اليوم الأربعاء، بعد فشل الاتّفاق والمحادثات الخاصّة بالأجور، ما يخفض قدرة البلاد على إنتاج النفط الخام، بما يصل الى 470 ألف برميل يوميًا، حسب رويترز.

وأضاف أن الإضراب سيتسبّب في "إغلاق حقل النفط يوهان سفير دروب"، الذي يعدّ أكبر حقل في أوروبّا الغربية.

يُشار إلى زيادة الطاقة الإنتاجية الفنّية لـ "سفيردروب" إلى 470 ألف برميل يوميًا، في أبريل/ نيسان، من 440 ألف برميل يوميًا.

وقالت الحكومة مؤخّرًا، إن إنتاج الحقل يجب أن يقتصر على ما متوسّطه 415.5 ألف برميل يوميًا، بجزء من اتّفاق النرويج مع أوبك والدول المنتجة الأخرى، للحدّ من الإنتاج، حتّى نهاية عام 2020.

وقال عضوان آخران في اتّحاد عمّال النرويج -هما "إندستري إنرجي" و"ساف"-، إنّهما لن ينفّذا إضرابًا -حسب رويترز-.

وتضخّ النرويج أكثر من 4 ملايين برميل من النفط المكافئ يوميًا، نصفها بشكل خام وغيره من السوائل، ونصفها من الغاز الطبيعي، ما يجعلها موردًا عالميًا رئيسًا للطاقة.

فيما أكّدت الحكومة أن اتّحاد عمّال النرويج طالب بزيادة أكبر في الأجور لأعضائه.

وقال رئيس نقابة اتّحاد عمّال النرويج، أودون إينغفارتسن: "هذا الإضراب قد لا يدوم طويلًا، إذ قدّم أصحاب العمل قرارًا سريعًا لما طلبناه خلال المحادثات".

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى