أخباررئيسيةعاجلمنوعات

استحواذ جديد لموانئ أبوظبي في مجال الخدمات اللوجستية

شركة ميكو تدخل ضمن محفظتها الاستثمارية

استحوذت موانئ أبوظبي على شركة ميكو للخدمات اللوجستية، اليوم الأحد، في إطار الجهود المتواصلة لترسيخ مكانة الإمارة بصفتها مركزًا عالميًا وحيويًّا للتجارة والخدمات اللوجستية.

وتعدّ “ميكو” من أوائل مؤسّسي قطاع الخدمات اللوجستية في أبوظبي، وبهذا الاستحواذ تصبح موانئ أبوظبي من أكبر مزوّدي الخدمات والحلول اللوجستية المتكاملة في الإمارات والمنطقة بأكملها، بما يُعزّز قدراتها في توفير خدمات متطوّرة على مستوى عالٍ من الكفاءة للمتعاملين معها.

ويتيح ضمّ “ميكو” توسيع نطاق أنشطة الشركة لتشمل قطاعات حيويّة، مثل التجزئة وخدمات التوصيل الإلكترونية والسلع الاستهلاكية الأساسية والرعاية الصحّية والدواء.

كما تضمن لها الاحتفاظ بصدارتها بصفتها مزوّدًا رائدًا للخدمات اللوجستية لقطاع الطاقة الحيوي، بفضل الخبرات والقدرات الكبيرة التي تتمتّع بها ميكو في هذا القطاع.

مكاسب المواءمة الإستراتيجية

أكّد الرئيس التنفيذي لموانئ أبوظبي، محمد الشامسي، أن هذا الاستحواذ يأتي في إطار مساعي الحكومة لتعزيز موقع الإمارة كونها مركزًا رائد للتجارة وسلاسل التوريد العالمية، “ويعدّ تطوّرًا طبيعيًا للنموّ الذي تشهده أعمال موانئ أبوظبي، واستكمالًا لمسيرة الإنجازات اللافتة التي حقّقتها، منذ مطلع العام الجاري، كما يسهم في تلبية احتياجاتها المتنامية لتطوير قدرات إضافية تتناسب مع متطلّبات أعمالها”.

وقال: إن “المواءمة الإستراتيجية بين قدرات موانئ أبوظبي وميكو، تُمكّننا من تعزيز تنافسيّتنا على الساحتين الإقليمية والدولية بصفتنا مزوّدًا رئيسًا للحلول اللوجستية الشاملة، عبر عروض الخدمات الأوسع التي نقدّمها إلى المتعاملين الحاليّين والمستقبليّين، وتزيد مساهمتنا في الاقتصاد غير النفطي لإمارة أبوظبي والجهود الحكومية لتنويع الاقتصاد”.

وتابع: “إنّنا نتطلّع إلى دعم نموّ أعمال المتعاملين معنا، من خلال توفير خدماتنا اللوجستية المعزّزة، وواثقون من النتائج الإيجابية لتلك الخطوة الإستراتيجية”.

تحفيز التطوير والنموّ الاقتصادي

قال رئيس المحافظ الاستثمارية في “القابضة” ADQ، خليفة سلطان السويدي: إنّنا “نتعاون مع موانئ أبوظبي من أجل تحويل ذراع الخدمات اللوجستية التابعة لها إلى واحدة من أكبر مزوّدي الحلول اللوجستية الشاملة والمتكاملة وأكثرها كفاءة للتكاليف، في دولة الإمارات العربية المتّحدة وخارجها”.

وتابع: يعكس ذلك الدور الذي تقوم به “القابضة” في تحفيز التطوير والنموّ الاقتصادي، من خلال محفظتنا لقطاع الخدمات اللوجستية، مع العمل، في الوقت ذاته، على تعزيز المكانة الإستراتيجية التي تحظى بها موانئ أبوظبي كونها مزوّدًا رائدًا للخدمات المتكاملة للموانئ والمناطق الصناعية، ما يسهم في تسهيل حركة التجارة واللوجستيات البحريّة على مستوى العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى