أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

كولومبيا تطرح مزايدة لبيع 9 أصول لإنتاج النفط والغاز

"إيكوبترول" تسعى لتقليص ديونها وتنشيط الاقتصاد

ترجمة- محمد فرج

طرحت شركة النفط الكولومبيّة الحكومية “إيكوبترول”، مزايدة لبيع 9 أصول لإنتاج النفط والغاز، في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة لتخفيف حجم ديونها القياسية.

وقالت “إيكوبترول” فى بيان، أمس الأربعاء، إن المزاد الذي يُطلق عليه اسم “روندا كامبوس،” يقدّم للشركات فرصة دمج 3 آلاف برميل يوميًا، و11 مليون برميل من النفط المكافئ من الاحتياطي، بالإضافة إلى فرص استكشاف جديدة.

وأكّد الرئيس التنفيذي، فيليب بايون، أن المزاد يسمح للشركات في القطاع بالوصول إلى الأصول، مع إمكان تطوير الإنتاج والاحتياطيات، موضّحًا أن الاستثمارات الجديدة ستخلق فرص عمل، وتساعد على تنشيط الاقتصاد.

وتشمل المساحة المطروحة 3 مناطق في حوض وادي ماغدالينا الأوسط (تينيريفي، وسان لويس، وليبريا)، و3 مناطق في حوض وادي ماغدالينا الأعلى “توي، وتوتار، وأندالوسيا” و3 مناطق في حوض لانوس “أوبايا، لا بونتا، رانشو هيرموسو”.

ومن المقرّر إجراء المزاد إلكترونيًا، في الربع الأخير من العام الجاري.

أوضحت إيكوبترول، أن عمليات تصفية الاستثمارات تتّفق مع إستراتيجيتها الخاصّة بانضباط رأس المال وحماية النقد وكفاءة التكلفة وتحقيق نموّ مربح.

ووفقًا للبنك المركزي، بلغ الدين الخارجي لكولومبيا 147 مليار دولار، في نهاية الربع الثاني، وهو ما يمثّل 49.7% من الناتج المحلّي الإجمالي. وحذّر من أن الرقم سيستمرّ في الارتفاع دون إصلاحات ماليّة، أو بيع أصول عامّة.

وتتزامن نسبة الديون إلى الناتج المحلّي الإجمالي، المتصاعدة في كولومبيا، مع ارتفاع الإنفاق العامّ وانخفاض الإيرادات الضريبية، وسط تفشّي وباء كورونا.

تعافي الاقتصاد يحتاج إلى وقت أكبر

في شهر يونيو/ حزيران الماضي، توقّعت وزيرة التعدين والطاقة في كولومبيا، ماريا فرناندا سواريز، أن يكون إنتاج البلاد النفطي أقلّ ممّا كان متوقّعًا في السابق، نظرًا لانخفاض أسعار النفط، والحجر بسبب انتشار فيروس كورونا.

وأكّدت الوزيرة، بأن التعافي الاقتصادي، في النصف الثاني من العام، قد يعني ارتفاع أسعار الخام.

وقالت، في مؤتمر صحفي عُقد عن بُعد: “ّتحدثنا بشأن متوسّط إنتاج النفط للعام الحالي… نتوقّع أن يكون بين 820 ألفًا و850 ألف برميل، يوميًا”.

كانت الحكومة تتوقّع، في أبريل/ نيسان، أن يكون الإنتاج، هذا العام، في حدود 850 ألف برميل يوميًا، مع بلوغ سعر برنت 35 دولارًا للبرميل، وأن يصل إلى 900 ألف برميل يوميًا، في نهاية العام الحالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى