تقاريررئيسيةنفط

توقّعات الطلب على النفط في الهند تزداد قتامة مع تباطؤ الاقتصاد

توقّعت وكالة “فيتش سوليوشنز” استمرار تراجع الطلب على الوقود في الهند، حتّى آخر العام الجاري، من سالب 9.4%، إلى سالب 11.5%، تماشيًا مع المزيد من التدهور في التوقّعات الاقتصادية للبلاد.

ويتوقّع اقتصاديّون أن ينكمش الناتج المحلّي الإجمالي الحقيقي بنسبة 8.6%، في السنة الماليّة الحاليّة، بعد أن كان سالب 4.5% سابقًا. وفي الربع الأوّل من السنة الماليّة (من أبريل إلى يونيو)، انكمش الناتج المحلّي الإجمالي بنسبة 23.9%، وهو أشدّ انكماش على الإطلاق.

تبدأ السنة الماليّة في الهند في أبريل/نيسان، وتنتهي في 30 مارس/آذار، من كلّ عام.

خسائر لنقص الإيرادات

أوضحت فيتش، أن تفشّي فيروس كورونا مستمرّ، ولا يتراجع، بل بالعكس، تزداد الإصابات يوميًا، والقيود على مستوى الهند مازالت كبيرة، ومن المحتمل أن تطول فترة الانتعاش الاقتصادي.

وقد أدّى ارتفاع معدّلات البطالة وفقدان الدخل الناجم عن قيود فيروس كورونا، إلى انخفاض حادّ في الإنفاق الاستهلاكي، الأمر الذي سيؤثّر بدوره في حجم الاستثمارات.

اتّخذت الحكومة الهندية عددًا من التدابير التحفيزية، ووفقًا لمحلّلي قسم المخاطر في فيتش، من المرجّح أن تستمرّ الهند في زيادة الإنفاق لمواجهة النقص المستمرّ في الإيرادات.

أضرار اقتصادية كبيرة

لكن بالنظر إلى حجم الضرر الاقتصادي، الذي يحدث حاليًا، فإن الاستجابة الماليّة للحكومة لا تكفي على أيّ حال، بحسب فيتش.

ويضعف الطلب في جميع المجالات، مع انخفاضات كبيرة في الوقود الاستهلاكي والصناعي. ومع حدوث إغلاق في الهند، خلال الفترة من مارس/آذار، إلى مايو/أيّار الماضيين، انخفض الطلب المحلّي من جديد، ليصل إلى مستوى الانخفاض الذي سُجِّل في أبريل/نيسان.

قطاع النقل أكبر الخاسرين

أوضحت فيتش أن قطاع النقل سجّل أكبر الخسائر، حيث أدّت تدابير التباعد الاجتماعية إلى خفض حركة المرور والسفر، والحدّ من الطلب على الشحن البرّي والجوّي والبحري. ومن حيث النسبة المئوية، شهد وقود الطائرات أكبر انكماش، مع انخفاض الاستهلاك في المتوسّط بنسبة 46.6%، في الأشهر الثمانية الأولى من العام، المنتهية في أغسطس/آب.

وانخفض الطلب على البنزين بنسبة 16.1% في المتوسّط، مع انخفاض قدره 60.4%، وانخفض الطلب على البنزين الذي يُستخدم على نطاق واسع في قطاعات النقل والصناعة والطاقة، بنسبة 25%، لكن النقطة المضيئة كانت الطلب على غاز البترول المسال، الذي ارتفع بنسبة 4.3%.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى