أخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

إعصار سالي يجبر شركة شل على وقف عمليات الحفر البحريّة

أوقفت شركة النفط العالمية "شل"، بعض عمليات الحفر البحريّة، أمس الأحد، ضمن الإجراءات الاحترازية من العاصفة الاستوائية سالي، التي من المتوقّع أن تصبح إعصارًا قبل وصولها إلى اليابسة، غدًا الثلاثاء، وفقًا لما ذكرته الشركة.

ومن المتوقّع أن تؤدّي "سالي" إلى سقوط أمطار يتراوح منسوبها ما بين 15 و30 سنتيمترًا على امتداد ساحل خليج المكسيك، وقد تسبّب فيضانات من فلوريدا وحتّى لويزيانا، حسب المركز الوطني للأعاصير في الولايات المتّحدة.

وقالت المتحدّثة باسم "شل"، سينثيا بابنسكي، إن الإنتاج البحري للشركة لم يتغيّر، وجميع العاملين موجودون في منصّات الإنتاج.

وأجلت شركات نفط، موظّفيها من بعض المنصّات البحريّة، أوّل أمس السبت، مع وصول سالي إلى المياه الدافئة لخليج المكسيك، وبلغت سرعة الرياح 65 كيلومترًا في الساعة.

وأخلت شركتا شيفرون وميرفي أويل، منصّات إنتاج النفط البحريّة، واستعدّت شيفرون لوقف الإنتاج في منصّتين أخريين.

وقال منتجون آخرون للنفط، لديهم منصات في المنطقة، إنّهم يراقبون العاصفة، ومستعدّون لاتّخاذ الإجراءات اللازمة حسب الحاجة.

يوفّر إنتاج النفط البحري في خليج المكسيك قرابة 17% من النفط الخام الأميركي، و5% من إنتاج الغاز الطبيعي في الولايات المتّحدة، وجرى إغلاق ما يصل إلى 1.5 مليون برميل يوميًا من إنتاج البترول، الشهر الماضي، بسبب اجتياح إعصار لورا خليج المكسيك.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى