أخبار الغازسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

"سوميتومو" تبيع حصّتها في مشروع مارسيلوس الأميركي للغاز الصخري

باعت شركة سوميتومو كورب اليابانية، حصّتها في مشروع مارسيلوس للغاز الصخري في الولايات المتّحدة، مقابل مبلغ لم يُكشف عنه، حسبما جاء في بيان الشركة، أمس الإثنين -وفق رويترز-.

ويعدّ الغاز الصخري واحدًا من أكبر الاكتشافات التي يشهدها هذا القرن حتّى الآن، ومن الممكن أن يُحدث تغييرًا جذريًا بمستقبل قطاع الوقود في أميركا الشمالية.

واشترت سوميتومو حصّة 30٪ في المشروع، عام 2010، من شركة ريكس إنرجي، التي أفلست، سنة 2018، وتمتلك شركة بينرجي ريسورسز الآن بنسبة 70%.

وقال متحدّث باسم سوميتومو، اليوم الثلاثاء: "لقد بعنا حصّتنا، ومن الصعب التنبّؤ بالأسعار المستقبلية للغاز الطبيعي، بما أن الأمر قد يستغرق وقتًا طويلًا لكسب مساهمة الأرباح من المشروع، وقد لا يسير تطويره كما هو مخطّط له، حتّى بعد انتعاش الأسعار " .

ورفض المتحدّث باسم سوميتومو، الكشف عن المشتري من الحصّة -حسب رويترز-.

وكانت سوميتومو قد ساجلت انخفاض في قيمة الحصّة، عام 2015، عندما أجبر تراجع أسعار النفط والغاز شركات الطاقة الدولية وبيوت التجارة اليابانية، على خفض قيمة أصولها.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى