أخباررئيسيةعاجلمتجددة

“آر دبليو إي” تجمع 2.4 مليار دولار لدعم توسّعاتها في الطاقة المتجدّدة

تستخدم جزءًا من العائدات لشراء مشروعات من "نورديكس"

أعلنت شركة “آر دبليو إي” الألمانيّة، عن إصدار أسهم بقيمة ملياري يورو  (2.4 مليار دولار)، لدعم توسّعها فى الطاقة المتجدّدة.

وقالت الشركة في بيان، مساء أمس الثلاثاء: إن تلك الخطوة تزيد من رأس مالها بنسبة 10%، وتساعدها على التوسّع في تنفيذ مشروعات الطاقة المتجدّدة.

وسيُستخدَم جزء من العائدات لشراء 2.7 غيغاواط من مشاريع الرياح والطاقة الشمسية، من شركة نورديكس لصناعة التوربينات، في صفقة أُعلِن عنها في نهاية يوليو/تمّوز الماضي.

وتريد شركة “آر دبليو إي” -أكبر مرفق في ألمانيا- زيادة محفظة مصادر الطاقة المتجدّدة، إلى أكثر من 13 مليار غيغاواط، واستثمار ما مجموعه 5 مليارات يورو، بحلول نهاية عام 2022.

الطاقة المتجدّدة تتفوّق على الوقود الأحفوري

استطاعت أوروبّا أن تحقّق رقمًا جديدًا مُبشّرًا يتعلّق بالطاقة النظيفة، فكان خُمس إنتاج القارّة من الطاقة، خلال النصف الأوّل من 2020، ناتجًا عن الألواح الشمسية وتوربينات الرياح.

و تفوّقت بعض الدول الأوروبّية على غيرها، من حيث القدرات المنتجة من محطّات طاقة الشمس والرياح، وجاءت الدنمارك على رأس القائمة، حيث شكّلت الطاقة المتجدّدة 64% من مجمل طاقتها، وتليها إيرلندا بـ49%، ثمّ ألمانيا بـ42%، وفقًا لتقرير من مؤسّسة أبحاث المناخ المستقلّة “إمبر”.

وجاء في مراجعة نصف سنوية، صدرت في تمّوز/ يوليو  الماضي،من مؤسّسة “إمبر”، أن توليد الطاقة من المصادر المتجدّدة -بما في ذلك طاقة الرياح والطاقة الشمسية والطاقة الكهرومائية والطاقة الحيوية-، قد تجاوز توليد الطاقة من الوقود الأحفوري، لأوّل مرّة، على الإطلاق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى