تقاريررئيسيةمتجددة

حوار-رئيس “تربل إم”: تصنيع “توربين رياح” و”محوّلات الطاقة” بأيادٍ مصرية قريبًا

تعدّ شركة “تربل إم” أكثر شركة مصرية تولّت أعمال تركيبات مجمّع الطاقة الشمسية في بنبان بمحافظة أسوان، لنحو 13 مشروعًا، كما قامت بتنفيذ العديد من المشروعات داخل وخارج مصر، وقامت بالمساهمة في تركيبات محطّة طاقة رياح الطفيلة في الأردن.

أجرت “الطاقة” مقابلة مع رئيس مجلس إدارة شركة تربل إم، حاتم الرومي، للحديث عن المشروعات المستقبلية والتحدّيات التي تواجه الشركة، وإستراتيجية الشركة في الفترة القادمة.

ماهي المشروعات التي تستهدف الشركة تنفيذها الفترة المقبلة؟

الشركة تتفاوض على تنفيذ أعمال تركيبات محطّات طاقة شمسية في مصر، كما تتولّى تنفيذ عدد من محطّات الطاقة الشمسية الأخرى داخل مصر، بقدرات مختلفة، وفي إطار المفاوضات لتركيب محطّات طاقة شمسية وطاقة رياح في مصر والأردن.

هل هناك خطّة للاتّجاه إلى مجال تصنيع مهمّات الطاقة المتجدّدة؟

بالفعل، الشركة بدأت في تصنيع أوّل توربين طاقة رياح بأيدٍ مصرية، بالتعاون مع الجامعة البريطانيّة بالقاهرة، وسيُعلَن عنها رسميًا قبل نهاية العام الجاري، كما بدأت أيضًا ،بالتعاون مع خبراء عالميّين، تصنيع محوّلات للطاقة الشمسية في مصر، وهي المحوّلات التي تحوّل التيّار المستمرّ القادم من الألواح إلى التيّار المتردّد في الشبكة. ومن المقرّر ظهور أوّل إنتاج خلال 4 أشهر.

ماهى المعوقات والتحدّيات التي تواجه الشركة في مصر؟

هناك العديد من التحدّيات والمعوقات التى تواجه الشركة، من ضمنها الحصول على مستحقّاتها نظير عملها في بعض المشروعات مع الشركات المصرية، في أعمال تركيبات محطّات الطاقة الشمسية في بنبان بأسوان، وقدّمت الشركة مطالبات عديدة للحصول على المستحقّات، ولكن دون جدوى، ممّا دعاها لرفع مذكّرة وشكوى إلى الشركة المصرية لنقل الكهرباء وهيئة الطاقة الجديدة والمتجدّدة، للحصول على المستحقّات.

كما إن من أبرز التحدّيات التي تواجه الشركة هو تدبير التمويلات لتنفيذ محطّات طاقة شمسية في مصانع أو شركات، حيث تقف التكلفة الإجمالية عائقًا للتنفيذ، ومؤخّرًا جرى إطلاق العديد من البرامج التمويلية، ولكنّها في حاجة إلى تفعيل.

ماهو تقييمك للمناخ الاستثماري لقطاع الطاقة في مصر؟

لا أكون مبالغًا إذا قلت، إن مصر أفضل واجهة للاستثمار في الطاقة المتجدّدة، نظرًا لما تتمتّع به من سطوع شمسي وسرعات رياح هائلة، والشركات أصبحت تتهافت على السوق المصرية لعقد شراكات وتنفيذ مشروعات بقدرات مختلفة لقوّة القطاع، وتوافر التشريعات والآليّات المنظّمة .

أناشد المسؤولين في مصر بإقرار قانون بيع الكهرباء المنتجة من محطّات الطاقة المتجدّدة مباشرة للمستهلكين IPP، والشركة لديها طلبات من عملاء ومؤسّسات ترغب في الحصول على الكهرباء من محطّات طاقة متجدّدة، ولكن تنتظر إقرار الضوابط لبدء التنفيذ.

والشركة مستمرّة فى أعمالها ومباشرة مشروعاتها، رغم أزمة تفشّي فيروس كورونا، وتجري متابعة المناقصات والمشروعات التي يجري التنافس عليها، سواء داخل أو خارج مصر، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى