أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنووية

روساتوم الروسيّة تبدأ تحميل الوقود في وحدة للطاقة بمحطّة “لينينغرادسكايا-2” النووية

شهدت محطّة “لينينغرادسكايا-2” لتوليد الطاقة النووية، تحميل أوّل حزمة من الوقود النووي، من أصل 163 حزمة في مفاعل VVER-1200 بوحدة الطاقة رقم 2، ويعدّ بدء تحميل الوقود الإطلاق الفعلي للمحطّة التي تشغّلها شركة “روس إينيرغو آتوم”، التابعة لقسم الطاقة الكهربائية، ضمن شركة روساتوم الحكومية الروسيّة للطاقة النووية.

وقال المدير العامّ لشركة “روس إينيرغو أتوم”، أندريه بيتروف، وفق بيان صحفي حصلت “الطاقة” على نسخة منه، اليوم الأحد: إن “البدء بإجراءات الإطلاق الفعلي يدلّ على أن جميع الأعمال المرتبطة ببناء الوحدة قد اكتملت. وبدءًا من اليوم، تكتسب هذه المعدّات المهمّة للوحدة صفة معمل طاقة نووية، حتّى يتولّى المختصّون النوويون مسؤولية تشغيله الآمن، لسنوات عديدة قادمة”.

وبعد تحميل الوقود، وفق البيان، ستُرفَع إنتاجية المفاعل إلى الحدّ الأدنى من مستوى طاقته القابل للتحكّم (1%)، لضمان سلامة جميع العمليات ذات الصلة. وستتبع الإطلاق الفعلي، المراحل التالية في إطار الشروع الوحدة بالعمل: بدء التشغيل والتشغيل التجريبي والاختبار المتكامل. وبموجب الجدول، من المقرّر أن يتمّ تشغيل الوحدة في العام 2021، لتستبدل وحدة الطاقة رقم 2 المجهّزة بالمفاعل RBMK-1000  بمحطّة “لينينغرادسكايا-1” التي ستتوقّف عن العمل نهاية هذا العام، بعد 45 سنة من الخدمة.

تعدّ المفاعلات النووية VVER-1200 نموذج مفاعلات الماء المضغوط من الجيل 3+، التي تصنعها شركة روساتوم، والوحيد من نوعه في العالم بين مفاعلات الجيل 3+ التي تنتج على الأساس التسلسلي. وتعدّ الوحدة رقم 2 بمحطة “لينينغرادسكايا-2” الرابعة في السلسلة، بعد الوحدتين رقم 1 و2 بمحطة “نوفوفورونيج-2” اللتين تمّ تشغيلهما في 2016 و2019 على التوالي، والوحدة رقم 1 بمحطّة “لينينغرادسكايا-2” التي انطلق عملها عام 2017.

وتتّسم وحدة الطاقة المتقدّمة هذه من الجيل 3+، والمجهّزة بمفاعل VVER-1200 بعدد من المزايا، مقارنةً بالجيل السابق VVER-1000، حيث تزيد قوّتها عن سابقتها بمقدار 20%، فيما تقلّص عدد الكادر المطلوب لتشغيل المفاعل بنسبة 30-40%، بالتوازي مع تضاعف فترة خدمة المفاعل، لتصل إلى 60 سنة، مع إمكان تمديدها لـ20 سنة إضافية.

وأوضح البيان، أن قائمة الدول التي اختارت اعتماد هذه التكنولوجيا، تضمّ: فنلندا وهنغاريا والصين وبنغلاديش وبيلاروسيا وتركيا، في حين تشمل محفظة الطلبات الدولية لدى روساتوم حاليًا 36 مشروعًا لبناء وحدات الطاقة النووية في 12 دولة، وهي في مراحل مختلفة من التنفيذ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى