أخبار النفطرئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

السعودية: أوبك+ تتحرّك لتقليص تخفيضات إنتاج النفط بعد تعافي الطلب

خاص - الطاقة

قال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، إن أوبك+ تتحرّك صوب المرحلة المقبلة من اتّفاق خفض إنتاج النفط، حيث من المتوقّع أن تخفّف المجموعة التخفيضات، بفضل تعافي الطلب العالمي على النفط، خصوصًا مع تخفيف الإجراءات الخاصّة بفيروس كورونا.

وأضاف الوزير، قبيل اجتماع للجنة الوزارية المشتركة الخاصة بمراقبة الإنتاج في تكتّل أوبك+، تابعته "الطاقة" عن بعد، أن تخفيضات النفط الفعلية ستكون أكبر من 7.7 مليون برميل يوميًا، مشيرًا إلى أن ذلك يأتي من خلال "تعويض الدول" التي كان لديها فائض إنتاج في الشهور السابقة.

وقال أيضًا، إن الصادرات السعوديّة ستظلّ كما هي في أغسطس /آب، مع زيادة الطلب المحلّي، الذي من المتوقّع أن يرتفع 0.5 مليون برميل يوميًا.

من جانبه، قال وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، خلال الاجتماع، إن التخفيف المتوقّع لتخفيضات إنتاج النفط من قبل مجموعة أوبك+، بدءًا من أغسطس /آب، إلى 7.7 مليون برميل يوميًا مبرّر، ويتماشى مع اتّجاهات السوق.

وقال نوفاك أيضًا، خلال حديثه بافتتاح اجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لأوبك+، إن الطلب على النفط يتعافى، بعدما بلغ في أبريل/ نيسان أقلّ مستوياته، بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا. وأضاف نوفاك: "استمرار الجهود المشتركة في أوبك+ مهمّ".

وعُقد الاجتماع العشرون للجنة المراقبة الوزارية المشتركة عبر الفيديوكونفرانس، برئاسة الأمير عبد العزيز بن سلمان، وزير الطاقة السعودي، والرئيس المشارك ألكسندر نوفاك وزير الطاقة الروسي.

واستعرضت اللجنة التقرير الشهري الذي أعدته لجنتها الفنية والتطورات في سوق النفط العالمي منذ اجتماعها الأخير في 18 يونيو/حزيران الماضي. كما نظرت اللجنة في آفاق السوق للنصف الثاني من عام 2020 وعام 2021.

وأشارت اللجنة إلى نسب التزام الدول المشاركة بتخفيضات الإنتاج بنسبة 107% لشهر يونيو/حزيران. واستعرضت مستويات المطابقة الفردية للدول، وأكدت من جديد أهمية التزام جميع الدول المشاركة بتحقيق نسبة الالتزام الكاملة وتعويض أي نقص في خطط التعويض المقدمة إلى اللجنة.

وشددت اللجنة على أن تحقيق الالتزام بنسبة 100% بتخفيضات الإنتاج المتفق عليها من جميع الدول المشاركة ليس عادلاً فحسب، بل هو أمر حيوي لجهود إعادة التوازن الجارية وللمساعدة على تحقيق استقرار سوق النفط على المدى الطويل.

وأعربت اللجنة عن تقديرها للتخفيضات الطوعية الإضافية التي قدمتها السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت لنجاح الاتفاق التاريخي. ورحبت اللجنة بمشاركة أنغولا وغابون وجنوب السودان والكونغو، وكررت أهمية التزمهم بتخفيضات أوبك+ وخطط التعويض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى