أخباررئيسيةطاقة نوويةعاجل

الإمارات: إرجاء إطلاق مسبار إلى المرّيخ من اليابان بسبب الظروف الجوّية

قرّرت الإمارات تأجيل مهمّة إطلاق مسبار إلى المرّيخ، بسبب الظروف الجوّية، في موقع الإطلاق باليابان، وفقًا لمكتب الاتّصال لحكومة الإمارات، اليوم الثلاثاء.

وكان من المقرّر إطلاق مهمّة (مسبار الأمل) من مركز تانيجاشيما للفضاء في اليابان، الساعة 12:51 صباح الأربعاء، بتوقيت الإمارات، (2051 يوم الثلاثاء بتوقيت غرينتش)، في رحلة مدّتها سبعة أشهر للمرّيخ، حيث كان من المفترض أن يدور في مدار، ويرسل بيانات عن الغلاف الجوّي.

وقال مكتب الاتّصال الحكومي في تويتر: “مهمّة الفضاء الإماراتية، أوّل مهمّة عربية بين الكواكب، ستنطلق يوم الجمعة 17 يوليو 2020، الساعة 12:43 بتوقيت الإمارات، (8:43 بتوقيت غرينتش، يوم 16 يوليو 2020)، من مركز تانيجاشيما للفضاء”.

وتوجد حاليًا ثماني مهمّات نشطة، تستكشف المرّيخ، بعضها يدور حول الكوكب، وآخر يهبط على سطحه. وسترسل الصين والولايات المتّحدة مهمّتين أخريين، هذا العام.

وأعلنت الإمارات عن خطط المهمّة للمرّة الأولى، في 2014، في إطار مساعيها لتنويع مواردها الاقتصادية، بعيدًا عن المحروقات وتطوير اقتصاد المعرفة، بهدف الوصول إلى الكوكب الأحمر، بحلول 2021.

وتفتقر الإمارات -التي يسكنها 9.4 مليون نسمة، معظمهم عمّال أجانب- إلى القاعدة العلمية والصناعية للدول الكبرى التي ترتاد الفضاء. ودشّنت برنامج فضاء وطنيًا في 2017، لتطوير الخبرة في علم الفضاء بين أبنائها.

وأصبح هزاع المنصوري أوّل إماراتي يصل إلى الفضاء، في سبتمبر/أيلول 2019، في رحلة إلى محطّة الفضاء الدولية.

ومن أجل تطوير وبناء مسبار الأمل، عمل الإماراتيون ومركز محمد بن راشد للفضاء، مع مؤسّسات تعليمية أميركية، لديها الخبرة في علم الفضاء. وأعلنت حكومة الإمارات عن هدف طموح، يتمثّل في بناء مدينة سكنية على المرّيخ، بحلول 2117.

الوسوم
الإمارات المريخ مسبار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى