أخبار النفطرئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

ارتفاع مخزونات النفط الخام في أميركا بمقدار 5.7 مليون برميل الأسبوع الماضي

خاص - الطاقة

ارتفعت مستويات المخزون التجاري في الولايات المتّحدة إلى أعلى مستوى لها تاريخيًا، حيث ارتفعت بمقدار 5.7 مليون برميل إلى 538.1 مليون برميل، وفقًا للتقرير الأسبوعي لإدارة معلومات الطاقة الأميركية. وهو أعلى من المستوى المطلوب لتوزان السوق بقرابة 130 مليون برميل.

كما ارتفعت مخزونات المنتجات النفطية، حيث ارتفع مخزون البنزين قرابة 900 ألف برميل، بينما ارتفع مخزون المقطّرات، التي تشمل الديزل ووقود التدفئة وغيرها، بمقدار 1.6 مليون برميل.

وارتفع مخزون النفط الإستراتيجي بمقدار 2.2 مليون برميل إلى 650 مليون برميل، وهي كمّية كافية لأن تستمرّ الولايات المتّحدة باستهلاكها الحالي، دون أيّ واردات على الإطلاق، لمدّة ثلاثة شهور تقريبًا. ويأتي هذا الارتفاع بعد أن سمحت إدارة ترمب للشركات بتخزين فائض النفط لديها في الاحتياطي الإستراتيجي، والذي هو في الحقيقة مخزون نفط تجاري. هذا يعني أن الزيادة في المخزون 7.9 مليون برميل.

والسبب الأساس لارتفاع مخزون النفط الخام هو زيادة الواردات بمقدار 4.8 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي، بينما انخفضت الصاردات بمقدار 2.48 مليون برميل. وأتت هذه الزيادة في المخزون، رغم ارتفاع مدخلات المصافي من النفط الخام، وانخفاض إنتاج النفط الأميركي.

وجاءت الزيادة في واردات النفط من كندا بمقدار 89 ألف برميل يوميًا، حيث ارتفعت الواردات إلى 2.949 مليون برميل، ومن السعودية، حيث ارتفعت الواردات بمقدار 72 ألف إلى 1.515. إلّا أن أغلب الزيادة جاءت من العراق، حيث ارتفعت صادرات العراق للولايات المتّحدة بمقدار 351 ألف برميل يوميًا، إلى 403 ألف برميل يوميًا، يليها كولومبيا بـ7،8 مليون برميل يوميًا. وزادت الواردات أيضًا من أنغولا ونيجيريا بأكثر من 100 ألف برميل يوميًا. وعادة ماتكون بيانات الواردات متقلّبة كثيرًا خاصّةً في ظلّ الأعاصير في خليج المكسيك.

ويلاحظ أن الزيادة في مخزون المنتجات النفطية منخفضة، مقارنةً بالأسبوع الماضي، وسبب ذلك زيادة الاستهلاك بمقدار 2.5 مليون برميل يوميًا.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى