أخبار الغازرئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

الأردن يعزّز المخزون الإستراتيجي بـ50 ألف طنّ ديزل

وصول شحنة بنزين كمّيتها 30 ألف طنّ الأسبوع المقبل

أعلنت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية، هالة زواتي، اليوم الخميس، عن وصول باخرة محمّلة بـ 50 ألف طنّ ديزل، هي الشحنة الأولى من عطاء تعزيز المخزون الإستراتيجي من المشتقّات النفطية للأردن، والتي سيتمّ تخزينها في مرافق عمّان الإستراتيجية العائدة للشركة اللوجستية الأردنية في منطقة الماضونة.

وقالت زواتي، في تصريحات صجفية لوكالة الأنباء الاردنية، إن شحنة البنزين البالغة كمّيتها 30 ألف طنّ ضمن العطاء، ستصل خلال الأسبوع الأوّل من شهرحزيران المقبل، ممّا سيرفع مستوى المخزون في مرافق عمّان الإستراتيجية، بنسبة 24 % عن مستواه قبل قرار تعزيز المخزون الإستراتيجي.
وأضافت، إن مجلس الوزراء كلّف الشركة اللوجستية الأردنية للمرافق النفطية، بطرح عطاء تنافسي لشراء كمّيات من المشتقّات النفطية الأساسية، لاستغلال انخفاض الاسعار العالمية، ورفع المخزون الإستراتيجي للأردن ضمن السعات المتاحة في مرافق الشركة التخزينية في منطقة الماضونة.
وأشارت الوزيرة إلى أن الكمّيات المستوردة لتعزيز المخزون، حدّدتها السعات المتاحة في المرافق النفطية، التي بلغت 20 ألف طنّ من البنزين 90، و10 آلاف طنّ بنزين 95، و50 ألف طنّ ديزل.
وأوضحت أنّه لم يجرِ استيراد وقود طائرات أو غاز بترولي مسال، إذ إن السعات المتاحة ممتلئة، وإن ما جرى هو تعبئة المتاح من السعات التخزينية.
من جانبها، بيّنت المديرة العامّة للشركة اللوجستية الأردنية النفطية، المهندسة خلود محاسنة، أن المخزون هو إستراتيجي، يُستخدم فقط عند الحاجة، أو في حالات الطوارئ، في حين يزوّد المخزون التشغيلي الذي تحتفظ به شركات القطاع النفطي السوق بشكل يومي.
يُذكر أن مرافق عمّان الإستراتيجية في الماضونة، التابعة للشركة اللوجستية الأردنية للمرافق النفطية -وهي شركة مملوكة بالكامل للحكومة- أنشئت لغايات توفير سعات تخزينية للمشتقّات النفطية، بهدف تعزيز أمن التزوّد بالمشتقّات النفطية، وهو أحد الأهداف الرئيسة للإستراتيجية الشاملة لقطاع الطاقة.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى