أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةنفط

البنك الدولي يقلّص توقّعات أسعار النفط والمعادن مع انهيار الطلب

قلّص البنك الدولي توقّعاته لأسعار النفط والمعادن، اليوم الخميس، بسبب التداعيات الاقتصادية لجائحة فيروس كورونا، وقال، إن صدمة أسواق السلع الأوّلية قد تكون أشدّ وقعًا على الدول النامية.

وقال البنك الدولي، إن من المتوقّع أن يبلغ متوسّط أسعار النفط الخام 35 دولارًا للبرميل هذا العام، بانخفاض 43 بالمئة عن متوسّط 2019، وفي خفض حاد عن توقّعه الصادر في أكتوبر / تشرين الأوّل.

وأوضح البنك في بيان صحفي، أن “الخفض يعود إلى تراجع ضخم غير مسبوق في الطلب”، وقال، إن انخفاض الأسعار يتفاقم بفعل المغالاة في الإنتاج من أوبك ومنتجي نفط كبار آخرين.

ومن المتوقّع في غضون ذلك أن تنخفض أسعار المعادن 13 بالمئة إجمالًا هذا العام، حسبما ذكر البنك. لكن الذهب -الملاذ الاستثماري الآمن تقليديًا- من المتوقّع أن يرتفع 15 بالمئة. وأضاف أن تأثير الأزمة الصحّية في السلع الزراعية من المتوقّع أن يكون متوسّطًا، لكن اضطرابات سلاسل الإمداد قد تزيد من مخاطر الأمن الغذائي في بعض المناطق.

وقال مختار ديوب -نائب رئيس البنك الدولي لشؤون البُنية التحتية- في البيان: “الصدمة الهائلة لأسواق السلع الأوّلية وأسعار النفط المنخفضة قد يتسبّبان في انتكاسة خطيرة للاقتصادات النامية”. وأوصت المؤسّسة الحكومات بإصلاح برامج دعم الطاقة من أجل إتاحة الأموال لمواجهة فيروس كورونا، وحبّذت عدم استخدام الرسوم أو أدوات الحماية التجارية الأخرى لتحصين الصناعات المحلّية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى