أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

النفط يهبط مع تفوّق بيانات الصين على خطّة ترمب لتخفيف العزل

انخفضت أسعار النفط اليوم الجمعة، لتتخلّى عن مكاسب مبكّرة، إذ طغى أسوأ انكماش اقتصادي للصين -على الإطلاق- على أنباء بشأن خطط للرئيس الأمريكي دونالد ترمب لتحريك الاقتصاد الأميركي مجدّدًا.
وانخفض خام برنت عشر سنتات أو ما يعادل 0.4 بالمئة إلى 27.72 دولارًا للبرميل بحلول الساعة 0815 بتوقيت غرينتش، بينما هوى الخام الأميركي للتسليم في مايو / أيّار 1.54 دولارًا أو 7.8% إلى 18.33 دولارًا. وانخفض عقد تسليم يونيو/ حزيران الأكثر نشاطًا ثلاث سنتات أو 0.1% إلى 25.50 دولارًا.
في غضون ذلك، تسلّط الضوء على تراجع اقتصاد الصين بفعل بيانات أظهرت انكماش الناتج المحلّي الإجمالي 6.8 بالمئة على أساس سنوي في الربع الأوّل من العام الجاري، وهو أوّل انخفاض فصلي منذ بدء تسجيل البيانات الفصلية في 1992.
ونُشرت البيانات بعد أن وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب عملية من ثلاث مراحل لإنهاء إجراءات العزل العامّ في الولايات المتّحدة.
وارتفع برنت أكثر من دولار في وقت سابق من الجلسة، وتلقّى الدعم أيضًا من تقرير أورد بيانات جزئية مشجّعة من تجارب لعقار ريمديسيفير التجريبي لشركة جيلياد ساينسيز الأميركية على مرضى بحالات حادّة من كوفيد-19، المرض الذي يسبّبه فيروس كورونا المستجدّ.
ويتّجه الخامان القياسيان صوب تكبّد خسائر للأسبوع الثاني على التوالي، مع استمرار أسعار الخام الأميركي قرب أدنى مستوى في 18 عامًا.
وهوى معدّل الاستهلاك اليومي للمصافي من النفط الخام في الصين لأدنى مستوى في 15 شهرًا مع إبقاء المصافي الحكومية على تخفيضات كبيرة للإنتاج، لكن هناك بعض المؤشّرات على التعافي، مع بدء البلاد
في تخفيف إجراءات احتواء فيروس كورونا.
واتّفقت منظّمة البلدان المصدّرة للبترول (أوبك) ومنتجون من بينهم روسيا، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، الأسبوع الماضي، على خفض الإنتاج قرابة عشرة ملايين برميل يوميًا، بعد انهيار اتّفاق سابق بشأن الإمدادات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى