أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

العراق يستبعد إيقاف استيراد الغاز الإيراني

متوقّعًا استمرار الإعفاءات الأميركية

استبعد نائب رئيس الوزراء وزير النفط العراقي، ثامر الغضبان، إيقاف عمليات استيراد الغاز من إيران، لتشغيل محطّات إنتاج الطاقة الكهربائية في مناطق متفرّقة من البلاد. متوقّعًا استمرار الإعفاءات الأميركية.

وقال الغضبان في مقابلة مع محطّة تلفزيونية محلّية، مساء أمس: “لا أتوقّع إيقاف الاستمرار في استيراد الغاز من إيران، لتشغيل محطات إنتاج الطاقة الكهربائية في مناطق متفرّقة من البلاد”.

ومدّدت الولايات المتّحدة -لمدّة 30 يومًا- فترة الاستثناء الممنوحة للعراق من العقوبات المرتبطة بالتعامل مع إيران، التي تعتمد عليها بغداد لاستيراد الطاقة. كما تواصل واشنطن منذ نوفمبر، تمديد الاستثناء الممنوح لبغداد، لإيجاد بديل عن إيران التي تزوّد العراق بالكهرباء التي تعاني نقصًا مزمنًا، خصوصًا مع ارتفاع درجات الحرارة التي بدأت الآن.

وأضاف الوزير: “أتوقّع استمرار الإعفاءات الأميركية لاستيراد الغاز من إيران، وهناك تفهّم من الجانب الأميركي لجهود العراق في مجال إنتاج الطاقة، ولدينا مشاريع بمليارات الدولارات لاستثمار الغاز، وتحتاج إلى سنوات لإنجازها في حقول الحلفاية والرميلة وغربي القرنة الأوّل والناصرية”.

كانت الولايات المتّحدة قد قرّرت في فبراير / شباط الماضي، السماح للعراق بمواصلة استيراد الغاز والكهرباء من إيران، لكن مدّة الإعفاء تقلّصت من 90 و120 يومًا، إلى 45 يومًا، والآن إلى 30 فقط، حتّى نهاية أبريل / نيسان الجاري.

وقال الوزير العراقي: “إن إجمالي إنتاج النفط الخام في العراق، بما فيه الإنتاج من حقول كردستان، يقترب من 5 ملايين برميل يوميًا، وإن إقليم كردستان هو جزء من حصّة العراق، ومشمولة بالتخفيض، استنادا إلى قرار دول منظّمة أوبك وخارجها، الأخير”.

كما قال: “إن وفدًا من إقليم كردستان سيصل إلى بغداد يوم الخميس المقبل، لبحث آليّة قرار  منظّمة أوبك الأخير، والبالغ مليونًا و61 ألف برميل يوميًا”. وقال، إن معدّل “صادرات النفط الخام من حقول كردستان عبر ميناء جيهان التركي متذبذب، ويصل إلى 500 ألف برميل يوميًا، وهذه أرقام رسمية، ولا صحّة لبلوغ صادرات الإقليم إلى مليون برميل يوميًا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى