أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

الجزائر تدعو لخفض فوري لإنتاج النفط في أوبك+

دعا محمد عرقاب وزير الطاقة الجزائري، الذي تترأّس بلاده مؤتمر منظّمة الدول المصدّرة للنفط ” أوبك”، جميع منتجي النفط إلى اغتنام فرصة الاجتماع المزمع تنظيمه يوم الخميس المقبل، لما أسماه ” تغليب روح المسؤولية، والتوصّل إلى اتّفاق شامل وواسع لخفض فوري للإنتاج”.

وقال عرقاب، في تصريح نقلته وكالة الأنباء الجزائرية، مساء الأحد،: إن “الجزائر ستعمل -كما في الماضي- على التوفيق بين وجهات النظر، والبحث عن حلول توافقية، والإسهام في أيّ جهد من شأنه تحقيق الاستقرار في سوق النفط لصالح البلدان المنتجة والمستهلكة”.

وأوضح الوزير الجزائري أن سوق النفط يواجه تهاويًا في الطلب إلى مستوى غير مسبوق ممّا عرفه في الماضي، بسبب تداعيات جائحة كورونا على النشاط الاقتصادي العالمي، و تدابير الحجر الصحّي التي اتّخذتها العديد من البلدان.

كما لفت أن هذا السوق يواجه زيادة في الإنتاج العالمي، بسبب رغبة بعض الدول في إنتاج كمّيات من النفط بأقصى قدراتها.

واستطرد: “هذه الصدمة المزدوجة أدّت إلى انخفاض حادّ في أسعار النفط، وسيكون هذا الانخفاض في الأسعار أكثر حدّة في غضون أسابيع قليلة، عندما تكون قدرات تخزين النفط في البرّ والبحر قد وصلت إلى مستويات التشبّع، ممّا يؤدّي إلى تحطيم وتفكيك دائم للصناعة البترولية”.

كان مقرّرًا في البداية أن تجتمع أوبك+ اليوم لبحث تخفيضات الإنتاج، لكن الاجتماع تأجّل إلى الخميس المقبل، لأسباب فنّية.

والجزائر رئيسة منظمة أوبك هذه الدورة، ويتم التناوب على رئاسة المنظمة لمدة عام، أبجديا، من قبل الدول الأعضاء، وخلال نصف قرن منذ إنشاء المنظمة، كان لها 65 رئيسًا ورئيس مناوب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى