أخبارسلايدر الرئيسيةمتجددة

مصر توقع اتفاقية مع “فيستاس” لإنشاء محطة رياح بقدرة ٢٥٠ ميغاوات

بنك التعمير الألمانى يرتب قرض لتمويل المشروع بقيمة ٢٦٠مليون يورو

خاص- الطاقة
وقعت هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة المصرية اتفاقية بالأحرف الأولى مع شركة فيستاس، لتدشين محطة طاقة رياح فى خليج السويس بقدرة ٢٥٠ ميغاوات.

وقال مسئول بشركة فيستاس فى تصريحات خاصة لـ”الطاقة”، إنه من المقرر توقيع العقد النهائي خلال أسابيع بحضور وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري محمد شاكر.

وأوضح أن هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة فتحت العرض الوحيد المقدم من شركة “فيستاس” ووافقت عليه خاصة وأن شركة سيمنس جاميسا رفضت في وقت سابق مد صلاحية العرض المقدم مما نتج عنه استبعادها، وانسحبت “سنفيون” لأسباب فنية والثلاث شركات كانت مؤهلة فنياً فى المناقصة التى طرحت لتنفيذ المشروع.

وأضاف أن العرض المالى الذى تقدمت به شركة فيستاس جيد، وسيتم إنشاء المشروع بقدرة 250 ميغاوات، ويتولى بنك التعمير الألمانى «KFW» ترتيب قرض لتمويل المشروع بقيمة 260 مليون يورو، بمشاركة عدد من الجهات الأوروبي.

وتأتى تلك المشروعات ضمن خطة قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى للوصول بنسبة مشاركة الطاقات المتجددة إلى 20% بحلول 2022، وإلى أكثر من 42% بحلول 2035، بما يساهم فى زيادة المصادر المتجددة إلى 6000 ميغاوات، متضمنة الطاقة المائية، بالإضافة إلى مشروعات أخرى يجرى تطويرها بقدرات إجمالية تتجاوز 2000 ميغاوات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى