أخبارمنوعات

أوغندا تبني محطّة كهرومائية على نهر النيل بقيمة 1.4 مليار دولار

"تشاينا باور" الصينية تقدّمت بطلب لتنفيذ المشروع

خاص – الطاقة 

تقدّمت شركة “باورتشاينا” الصينية بطلب للحصول على ترخيص في أوغندا لتطوير محطّة للطاقة الكهرومائية بقيمة 1.4 مليار دولار أمريكي، يمكن أن توسّع قدرة التوليد  بنسبة 40٪.

وقال جوليوس واندرا، المتحدّث باسم هيئة تنظيم الكهرباء الأوغندية: إن الهيئة قد دعت بالفعل إلى إبداء تعليقات الجمهور على المشروع المقترح.

ووفقًا لطلب الترخيص، فإن شركة “باور تشاينا” تريد تطوير محطّة الطاقة الكهرومائية أياغو، وتقع على جزء من نهر النيل بين البحيرات كيوغا وألبرت وبقدرات تصل إلى 840 ميغاواط، وستكون عند إنشاءها  أكبر محطّة لتوليد الكهرباء في أوغندا.

ومن المحتمل أن يؤدّي المشروع إلى زيادة قدرة توليد الطاقة في أوغندا بنسبة 40% لتصل إلى 2800ميجاواط وفقاً للحسابات المستقاة من البيانات المتاحة من وزارة الطاقة.

وفي السنوات الأخيرة، كانت أوغندا تتودّد إلى مستثمري الطاقة في القطاع الخاصّ لتعزيز إنتاج الطاقة وتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء.

ولجعل هذا القطاع جذّاباً للمستثمرين الأجانب، ألغت الحكومة الدعم المقدّم للمستهلكين، وأدخلت نظاماً لتحديد التعريفات يقاس على أساس التحرّكات في البارامترات الرئيسة، مثل التضخّم والنقد الأجنبي وأسعار النفط.

وأوغندا هي واحدة من الدول الستّ التي وقّعت على اتّفاقية الإطار التعاوني لعام 2010 التي تسمح لدول حوض النيل في المنبع بتطوير مشاريع على طول النهر دون موافقة مصر، كما كانت الحال في اتّفاقية سابقة من الحقبة الاستعمارية بشأن استخدام مياه النيل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى