أخبار منوعةرئيسيةمنوعات

انفجار في محطة لإنتاج فحم الكوك بجنوب بولندا (صور)

وإصابة 6 أشخاص بجروح

دينا قدري

وقع انفجار في محطة لمعالجة الفحم تنتج فحم الكوك في جنوب بولندا، اليوم الخميس (22 سبتمبر/أيلول)، ما أسفر عن إصابة 6 أشخاص.

وأفاد المتحدث باسم دائرة الإطفاء في مدينة دابروفا غورنيزا، ستيفان فلاسا، بوقوع انفجار في إحدى القاعات بمحطة إنتاج فحم الكوك "بسياجن"، التابعة لشركة التعدين "جي إس دبليو"، وفق ما نقلته وكالة رويترز.

ويُعد هذا هو الحادث الثالث لشركة التعدين البولندية، منذ أبريل/نيسان الماضي، وسط مخاوف من الكوارث الناجمة عن العمل في مناجم الفحم بالبلاد، بحسب المعلومات التي رصدتها منصة الطاقة المتخصصة.

جرحى في انفجار بمحطة لإنتاج فحم الكوك في بولندا
أضرار انفجار محطة إنتاج فحم الكوك - الصورة من الصفحة الرسمية لإدارة الإطفاء في المدينة

تداعيات انفجار محطة إنتاج فحم الكوك

قال فلاسا إن أحد المباني في الموقع انهار تمامًا، في حين انهار آخر جزئيًا، موضحًا أن هناك "17 وحدة إطفاء موجودة في الموقع حاليًا".

وأضاف: "نتيجة للحادث، أُصيب 6 أشخاص.. وهم في الأساس أشخاص تعرضوا للحرق"، مشيرًا إلى أن هناك شخصين حالتهما خطيرة.

وأُرسلت 5 سيارات إسعاف وطائرتا هليكوبتر من فريق الإنقاذ الطبي البولندي إلى موقع الحادث، من كراكوف وكاتوفيتسه، بحسب المعلومات التي اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

جرحى في انفجار بمحطة لإنتاج فحم الكوك في بولندا
أضرار انفجار محطة إنتاج فحم الكوك - الصورة من الصفحة الرسمية لإدارة الإطفاء في المدينة

حوادث سابقة في مناجم الفحم

في أبريل/نيسان، هزّ زلزال منجم بورينيا-زوفيوكا التابع لشركة "جي إس دبليو" في جنوب بولندا، بعد أيام فقط من انفجار غاز الميثان الذي أسفر عن مقتل 5 أشخاص في منجم الفحم القريب "بنيويك"، المملوك أيضًا للشركة.

وقد أعلن رئيس الوزراء البولندي ماتيوز مورافيكي ارتفاع عدد القتلى جراء الزلزال -الذي يُعد ثاني كارثة للشركة بقطاع التعدين في غضون أسبوع- إلى 6 أشخاص.

وشدد مورافيكي على أنه أمر بإجراء تحقيق في ممارسات العمل في المناجم، بحسب ما نقلته وكالة رويترز.

وقال: "هذا سيُظهر -أيضًا- ما إذا كان كل هذا مجرد مصادفة لحالات وظروف مؤسفة، أو ما إذا كان هناك أي إهمال، ومن ثم يجب أن تكون هناك عواقب مناسبة".

من جانبها، قالت شركة التعدين البولندية "جي إس دبليو" إن جهود الإنقاذ مستمرة في كلا المنجمين.

وأوضحت أن رجال الإنقاذ في منجم "بنيويك" يعملون على بناء سدين مقاومين للانفجار، ما سيعزل مؤقتًا المنطقة المهددة بالخطر عن باقي المنجم.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق