غازأخبار الغازرئيسية

غايانا تستعد لمد خط أنابيب للغاز تحت سطح البحر بطول 220 كيلومترًا

لنقل 50 مليون قدم مكعبة يوميًا

مي مجدي

تستعد غايانا لمد خط أنابيب للغاز تحت سطح البحر بطول 220 كيلومترًا، ضمن مساعيها لتصبح القبلة الأولى لصناعة النفط في أميركا الجنوبية في غضون السنوات الـ4 المقبلة.

وأعلنت غايانا أن خط الأنابيب الجديد سيلبّي احتياجات محطة كهرباء ضخمة تعمل بالغاز والمقرر بناؤها العام المقبل، كما سينقل نحو 50 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميًا من المرحلتيْن الأولى والثانية من مشروع ليزا النفطي، بحسب بلومبرغ.

ولا يزال تمويل المشروع قيد الإعداد، وفقًا لتصريحات الرئيس التنفيذي لشركة "غلونفيست" -شركة حكومية تشجّع الاستثمار الأجنبي المباشر- بيتر رامساروب.

اقتصاد تنافسي

في السنوات الأخيرة، كانت غايانا من أسرع الاقتصادات نموًا في العالم بعد الاكتشافات النفطية الضخمة.

ويتوقع صندوق النقد الدولي توسّع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 20% هذا العام، وبحلول عام 2026، من المتوقع أن يصبح نصيب الفرد من إنتاج النفط في غايانا أعلى من أي بلد آخر بنحو برميل للفرد يوميًا.

وللحفاظ على هذه المكانة، يرى رامساروب أن غايانا تحتاج إلى الاعتماد على الغاز والطاقة الكهرومائية، لتكون قادرة على بناء اقتصاد تنافسي يساعدها على استغلال الطاقة الموجودة في توفير السلع والخدمات.

ومع ذلك، تعتمد البلاد -حاليًا- على توليد الكهرباء من حرق زيت الوقود المستورد وتوزيعه عبر نظام نقل قديم، وسيعمل المشروع الجديد على تحسين خدمات الكهرباء في البلاد، لا سيما أن الكهرباء باهظة الثمن وغير موثوقة.

وقال رامساروب إن إنتاج كهرباء رخيصة وموثوقة سيخلق فرصًا اقتصادية في الصناعة والزراعة والتعدين التي لا غنى عنها، لتطوير اقتصاد متنوع يمكنه الصمود أكثر من الموارد النفطية.

وردًا على دعوة الأمم المتحدة إلى وقف حرق الوقود الأحفوري وخطر تغيّر المناخ، قالت غايانا إنها ستواصل الاستفادة من النفط، لكنها ستطوّر الصناعة من خلال وضع لوائح تضمن بها استخراجًا آمنًا ومنخفض الكربون.

إكسون موبيل في غايانا

إكسون موبيل

تُعدّ مشروعات تطوير النفط البحرية لشركة إكسون موبيل محل اهتمام حكومة غايانا لتوليد الكهرباء.

وقالت الشركة، في بيان لها، إنها تتوقّع إحراز تقدم كبير خلال السنوات القليلة المقبلة، بالتعاون مع حكومة غايانا، لتعزيز مشروع تحويل الغاز إلى كهرباء.

وأضافت أن خط الأنابيب الجديد سينقل نحو 50 مليون قدم مكعبة قياسية من الغاز يوميًا من المرحلتين الأولى والثانية من مشروع ليزا النفطي التابع للشركة.

المشروعات الجديدة

أشار رامساروب إلى أن غايانا تبحث عن استثمارات أجنبية تساعدها في تنفيذ العديد من المشروعات، منها توليد الطاقة الكهرومائية والجسور وتوسيع أراضيها الزراعية.

وتخطّط الدولة -أيضًا- لبناء ميناء للمياه العميقة لتصدير المحاصيل والسلع.

ويزور رامساروب والرئيس الغاياني عرفان علي معرض إكسبو 2020 في دبي، في إطار سعيهما لإقامة روابط تجارية جديدة نتيجة الطفرة النفطية في البلاد.

ووقّعت شركة "غلوبال إنفراستراكتشار سليوشن غايانا" المحلية صفقة مع شركة "يونيدوم غلوبال دي دبليو سي" الإماراتية لبناء منشأة صناعية لمواد البناء في غايانا بقيمة 5 ملايين دولار أميركي.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى