التغير المناخيأخبار التغير المناخيتقارير التغير المناخيتقارير منوعةرئيسيةمنوعات

أستراليا.. اعتراضات على خطة حكومية لتمويل الوقود الأحفوري بـ250 مليار دولار

ونواب يضغطون على الحزب الحاكم لالتزام الحياد الكربوني

نوار صبح

اقرأ في هذا المقال

  • المقترح يلزم دافعي الضرائب تسهيل قرض بقيمة 250 مليار دولار لقطاع الموارد
  • تسهيل قرض لقطاع الموارد يقابله دعم الحزب الوطني لهدف الحياد الكربوني
  • الكثيرون مناهضون لاستخدام الفحم ولكن البلاد ستحتاج إلى صناعة فحم حراري للتصدير

تتصاعد الضغوطات التي تمارسها الدول الغربية ومنظمات حماية البيئة على أستراليا، من أجل حثها على انتهاج سياسة تتماشى مع هدف الحياد الكربوني.

وتُقابل هذه الضغوطات غالبًا بتشبث أستراليا باستخدام الوقود الأحفوري، خصوصًا الفحم.

وفي هذا السياق، اقترح وزير الموارد والنائب البارز من الحزب الوطني الأسترالي "ذا ناشيونال"، كيث بيت، أن يقدّم دافعو الضرائب ضمانًا لتمويل الوقود الأحفوري، واستحداث تسهيل قرض بقيمة 250 مليار دولار لقطاع الموارد، في مقابل دعم الحزب الوطني هدف الحياد الكربوني.

وصادق على المقترح الزعيمان الحالي والسابق للحزب الوطني بارنابي جويس ومايكل ماكورماك، حسبما نشرته صحيفة الغارديان البريطانية.

وبدوره ترك رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، الذي ينشد دعم الحزب الوطني التزام الحياد الكربوني قبل مؤتمر المناخ (كوب26) في مدينة غلاسكو بإسكتلندا، المقترح مطروحًا للنقاش، وقُوبل المقترح المثير للجدل باستخفاف أعضاء في الحزب الليبرالي الأسترالي.

مواقف النواب الأستراليين

أبدى العديد من أعضاء البرلمان الليبراليين معارضتهم لهذه الخطوة، لكن رئيس الوزراء موريسون ترك اقتراح بيت مطروحًا للمداولة عندما سُئل عن موقفه يوم الخميس.

توليد الكهرباء - محطة كهرباء كاليد في أستراليا
محطة كهرباء كاليد التي اندلع فيها الحريق

وقال رئيس الوزراء إن هذه القضية ستُناقَش داخل الحكومة التي ستحسم موقفها قبل الذهاب إلى مؤتمر (كوب26)، وأكد التزامه بتحقيق اقتصاد طاقة وإجراء تحول جديدين في تكنولوجيا الطاقة، لأن هذا ما سيغيّر العالم.

وأوضح عضو مجلس النواب في سيدني، أندرو براغ، أن حزم التعديل الهيكلي يمكن أن تكون ضرورية خلال أي تحول إلى الحياد الكربوني، دون تداخل السياسات المالية للحكومة.

وقال النائب الليبرالي، ترينتزيمرمان: إن الليبراليين يثقون بالأسواق لتقييم المخاطر، وإن أي مقترح يجيز تدخل الحكومات يُعد غير متوافق مع السياسات ومشروعات الحزب الليبرالي.

الموقف الرسمي

أعلن زعيم الحزب الوطني بارنابي جويس، أن مقترح الوزير كيث بيت لا يمثّل الموقف الرسمي لهيئة الحزب الوطني، ولكنه كان مقترحًا عادلًا.

وقال زعيم الحزب الوطني السابق مايكل ماكورماك، الذي أكد أن حزبه سينظر في تبني التزام الحياد الكربوني للحفاظ على وضع أستراليا التجاري في المستقبل، الخميس، إن مقترح الوزير كيث بيت جدير بالاهتمام.

وأضاف أنه ينبغي علينا الحفاظ على قطاع الموارد في البلاد وحمايته بالقدر المستطاع.

وأوضح أن الكثير من الناس مناهضون لاستخدام الفحم، ولكن البلاد ستحتاج إلى صناعة فحم حراري للتصدير، التي تساعد في دفع تكاليف المدارس والمستشفيات خلال العقود القليلة المقبلة على الأقل.

جدير بالذكر أن عددًا من مواطني ولاية كوينزلاند يناهضون التزام الحياد الكربوني، ولا يريد أعضاء الحزب الليبرالي في الولاية أن يحدد الشريك الأصغر في الائتلاف، أي الحزب الوطني، سياسة الحكومة بشأن تغير المناخ.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى