أخبار الغازرئيسيةعاجلغاز

موسكو ترد على ادعاءات كييف توقف إمدادات الغاز الروسي عبر الأراضي الأوكرانية

نفت روسيا ادعاءات أوكرانيا توقف شركة غازبروم عن ضخ الغاز عبر أراضي كييف، مؤكدة التزامها بالتعاقدات كافّة.

وقال الكرملين، اليوم الجمعة، إن روسيا تفي بكامل التزاماتها بموجب عقود الغاز الطبيعي القائمة، وإن معظم الشكاوى الموجهة ضد موسكو بشأن الغاز الطبيعي ترجع إلى أسباب سياسية.

نقل الغاز إلى المجر

قالت أوكرانيا إن شركة غازبروم علّقت نقل الغاز إلى المجر بعد أيام من توقيع الشركة الروسية اتفاقية توريد طويلة الأجل مع الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي.

يأتي تبادل الاتهامات في ظل الأزمة المتصاعدة بين موسكو وكييف، إذ تتهم أوكرانيا روسيا بأنها تستخدم الغاز سلاحًا سياسيًا ضد خصومها في الاتحاد الأوروبي، وهو ما تنفيه الأخيرة باستمرار.

وكانت غازبروم قد وقّعت قبل أيام عقدًا طويل الأجل لتوريد 4.5 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي إلى المجر سنويًا لمدة 15 عامًا، عبر خط أنابيب ترك ستريم، الذي يتجاوز أوكرانيا.

أزمة الغاز الروسي

أثار العقد الجديد بين موسكو وبودابست اعتراضات في كييف، خاصة أن عمليات نقل الغاز تتخطى أوكرانيا، التي تعتمد في جزء كبير من إيراداتها على رسوم عبور الغاز الروسي.

وتتخوّف أوكرانيا والدول الأوروبية من استخدام روسيا الغاز سلاحًا سياسيًا ضد الخصوم، إذ يُلزم العقد المبرم بين شركتي غازبروم الروسية ونافتوغاز الأوكرانية، الشركة الروسية باستخدام 40 مليار متر مكعب من السعة الأوكرانية سنويًا، لكن الصفقة تنتهي في عام 2024.

ويتوقع خبراء أن تحرم العقود الجديدة لروسيا، خاصة عبر خط ترك ستريم ونورد ستريم، أوكرانيا من قرابة 1.5 مليار دولار أميركي من رسوم نقل الغاز سنويًا، إضافة إلى فقدان عدد كبير من الوظائف.

موضوعات متعلقة..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى