أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

قفزة جديدة في صادرات النفط السعودي

أعلى مستوى في 6 أشهر خلال يوليو

دينا قدري

ارتفعت صادرات النفط السعودي خلال يوليو/تموز إلى أعلى مستوى لها في 6 أشهر، إذ سجلت 6.3 مليون برميل يوميًا، ارتفاعًا من 5.97 مليون برميل يوميًا في يونيو/حزيران، حسبما أفادت مبادرة بيانات المنظمات المشتركة (جودي).

فقد تخلصت المملكة من كل تخفيضات الإنتاج الطوعي الإضافي تقريبًا في يوليو/تموز، إذ ضخّت 9.47 مليون برميل يوميًا، بالقرب من حصتها البالغة 9.5 مليون برميل يوميًا، بموجب اتفاق الإمدادات بين منظمة أوبك وحلفائها.

استهلاك النفط السعودي

أظهرت بيانات جودي -الصادرة في 16 سبتمبر/أيلول- أن الإنتاج في يوليو/تموز كان أعلى مستوى في 15 شهرًا منذ أبريل/نيسان 2020، وفقًا لما نقلته وكالة إس آند بي غلوبال بلاتس.

وارتفع استخدام المملكة المباشر للنفط الخام لتوليد الكهرباء إلى أعلى مستوى له في 11 شهرًا منذ أغسطس/آب 2020، عند 691 ألف برميل يوميًا في يوليو/تموز، من 586 ألف برميل يوميًا في يونيو/حزيران.

بينما ارتفع استهلاك المصافي إلى 2.46 مليون برميل يوميًا، من 2.4 مليون برميل يوميًا في المدة نفسها من العام الماضي، وفقًا لبيانات جودي.

ارتفاع وانخفاض

تظهر أرقام الصادرات وتشغيل المصافي والاستخدام المباشر أن السعودية ضخت 9.48 مليون برميل يوميًا إلى السوق في يوليو/تموز ارتفاعًا من 8.95 مليون برميل يوميًا في يونيو/حزيران.

وتغيرت مخزونات النفط السعودية بشكل طفيف عند 135.1 مليون برميل، مع اقتراب الإنتاج من الإمدادات إلى السوق.

بينما انخفضت صادرات المنتجات النفطية إلى 1.32 مليون برميل يوميًا في يوليو/تموز من أعلى مستوى لها في 13 شهرًا، من 1.36 مليون برميل يوميًا في يونيو/حزيران.

اتفاق أوبك+

نفذت السعودية تخفيضات إضافية في الإنتاج بمقدار مليون برميل يوميًا أقل من حصتها في فبراير/شباط، ولكن جرى التخلص منها الآن إلى حدٍ كبير.

وبعد بضعة اجتماعات ساخنة في يوليو/تموز، وافق تحالف أوبك+ على زيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميًا كل شهر بدءًا من أغسطس/آب، مع منح 5 دول أيضًا -السعودية وروسيا والإمارات والعراق والكويت- حصص إنتاج أعلى تبدأ في مايو/أيار 2022.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى