أخبار الغازسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

إعصار نيكولاس يعطل خطوط إنتاج فريبورت للغاز المسال في تكساس

بسبب انقطاع الكهرباء

مي مجدي

ضرب إعصار نيكولاس ساحل خليج تكساس في وقت مبكر، اليوم الثلاثاء، وأدّى إلى تعطيل خط إنتاج فريبورت للغاز الطبيعي المسال.

يأتي ذلك في الوقت الذي تحاول فيه الولايات المتحدة الأميركية التعافي تدريجيًا من تداعيات إعصار آيدا، لكنها تواجه ضربة أخرى في قطاع الطاقة.

وقالت المتحدثة باسم شركة فريبورت، هيذر براون، إنه "في صباح اليوم توقفت جميع خطوط إنتاج الغاز الطبيعي المسال الـ3 عن العمل بسبب انقطاع الكهرباء عن أكثر من نصف مليون منزل وشركة"، بحسب ما نقله موقع إس آند بي غلوبال بلاتس.

وأكدت أن الإعصار لم يتسبّب في أضرار أخرى في الوقت الحالي، وستواصل شركة الغاز الطبيعي المسال الأمريكية تقييم الوضع.

أهمية فريبورت

قبل ساعات من حدوث الإعصار، كان خط إنتاج فريبورت يعمل بشكل طبيعي، لكن بمجرد وصول إعصار نيكولاس إلى اليابسة على طول الساحل الغربي، توقف الإنتاج نتيجة انقطاع الكهرباء، ولم ترد أنباء حتى الآن عن مواعيد استئناف العمل مرة أخرى.

ويحظى خط إنتاج فريبورت بأهمية كبيرة في الولايات المتحدة، فهو محطة الإسالة الوحيدة في البلاد، وواحدة من القلائل في العالم التي تستخدم محركات كهربائية بدلًا من توربينات الغاز الطبيعي لتشغيل ضواغط التسييل.

وبالإضافة إلى خطوط الإنتاج الـ3 التي تعمل حاليًا، من المقترح إضافة خط إنتاج رابع.

ولدى الولايات المتحدة 6 محطات تصدير رئيسة للغاز المسال قيد التشغيل، وسترتفع إلى 7 العام المقبل، و8 بحلول منتصف العقد.

وبلغ إجمالي شحنات الغاز الطبيعي المسال في الولايات المتحدة نحو 11.4 مليار قدم مكعبة، اليوم الثلاثاء، ما يعني استخدام منشآت التسييل الـ6 الكبرى في الولايات المتحدة كامل طاقتها تقريبًا، ويُرجّح أن ينخفض هذا المعدل بسبب الاضطرابات في خط إنتاج فريبورت.

ويقع إعصار نيكولاس -حاليًا- على بُعد قرابة 50 كيلومترًا جنوب غرب هيوستن، ويمكن أن تنتُج عنه فيضانات تهدّد الحياة خلال اليومين المقبلين، وفقًا للمركز الوطني الأمريكي للأعاصير.

ويأتي نيكولاس بعد 15 يومًا من وصول إعصار آيدا إلى اليابسة في ولاية لويزيانا المجاورة.

وتسبّب الإعصار في انخفاض كبير بإنتاج النفط والغاز الطبيعي في الخليج الأميركي، بسبب الأضرار التي لحقت بالموانئ الرئيسة ومعدات الإنتاج البحري.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى