أسعار النفطأخبار الغازأخبار النفطرئيسيةعاجلغازنفط

أسوة بـ أرامكو.. العراق يخفض أسعار النفط إلى آسيا في أكتوبر

وتحذيرات لحكومة بغداد من تأثيرات حرق الغاز على البيئة

على خطى أرامكو السعودية، قررت شركة تسويق النفط العراقية "سومو" تخفيض سعر البيع الرسمي لخام البصرة إلى عملائها في آسيا خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وقرر العراق أن يكون سعر خام البصرة الخفيف للعملاء في آسيا بزيادة 0.85 دولارًا للبرميل فوق خامي عمان ودبي القياسيين، بانخفاض 1.40 دولارًا عن الشهر السابق.

أسعار أرامكو

عادةً ما يحدد السعر الرسمي للخام السعودي اتجاه الأسعار الإيرانية والكويتية والعراقية، ما يؤثّر في أكثر من 12 مليون برميل يوميًا من الخام المتّجه إلى آسيا.

أرامكو والنفط

كانت شركة أرامكو قد أعلنت في 5 سبتمبر/أيلول الجاري أسعار بيع النفط الرسمية خلال أكتوبر/تشرين الأول التي انخفضت بأكثر من دولار واحد للبرميل في جميع الدرجات.

وخفّضت أرامكو سعر الخام العربي الخفيف بمقدار 1.30 دولارًا للبرميل، إلى 1.70 دولارًا فوق متوسط خامي عمان ودبي.

حرق الغاز

من جهة أخرى، حذّرت وزارة البيئة، اليوم الثلاثاء، من تحديات بيئية خطيرة في محافظة البصرة، مشيرة إلى أن هناك اهتمامًا حكوميًا باستخدام التقنيات الحديثة لاستغلال الغاز المصاحب.

ووضع العراق خطة متكاملة من أجل استثمار الغاز المصاحب للعمليات النفطية، في إطار إستراتيجيته لتنويع مصادر الطاقة، وسدّ الطلب على مشتقات النفط.

وقال وزير البيئة جاسم الفلاحي، إن محافظة البصرة تمثّل سلّة الغذاء العراقي، لكنها تعاني من تحديات بيئية خطيرة، مبينًا أن أكثر التحديات التي تعاني منها المحافظة مرتبطة بالصناعة النفطية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء العراقية.

حرق الغاز المصاحب
حرق الغاز المصاحب إهدار للطاقة والمال وتهديد للبيئة

وأضاف أن أكثر مناطق الإنتاج النفطي تعاني من أعلى نسبة تلوث، وأن أكثر التلوث ناجم عن حرق الغاز المصاحب.

وأشار إلى إهدار العراق ثروة اقتصادية كبيرة في حرق الغاز المصاحب الذي يتسبب في إنتاج سموم تؤثّر في حياة وصحة الناس، إضافة الى تلوث المياه والتربة الناتج عن استخدام مواد كيماوية، فضلاً عن التلوث بالنفط الخام.

مشروعات الغاز المصاحب

ينفّذ العراق 4 مشروعات حاليًا، وهي: استثمار غاز الناصرية بطاقة 200 مليون قدم مكعبة يوميًا، واستثمار حقل الحلفاية بطاقة 300 مليون قدم مكعبة يوميًا، ومشروع حقل أرطاوي في غاز البصرة بطاقة إنتاجية 400 مليون قدم مكعبة يوميًا، ومشروع حقل أرطاوي في غاز الجنوب بطاقة 300 مليون قدم مكعبة يوميًا.

ويبلغ مجموع المشروعات نحو 1200 مليون قدم مكعبة يوميًا، تُضاف إلى كميات الغاز المستثمرة -حاليًا- التي تشكّل 1500 مليون قدم مكعبة قياسية يوميًا، بحيث يصل إجمالي قدرة مشروعات الغاز المصاحب قيد التنفيذ والعاملة حاليًا نحو 2700 مليون قدم مكعبة يوميًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى