أخبار الغازرئيسيةعاجلغاز

شل تعلن موعد إنتاج الغاز من مشروع تيمي في ماليزيا

يعمل بالطاقة الشمسية وطاقة الرياح

مي مجدي

في سابقة من نوعها لأنشطة شل في ماليزيا، أعلنت الشركة تطوير مشروع "تيمي" للغاز الذي يُعدّ أول منصة بحرية تعمل بالطاقة الشمسية وطاقة الرياح في ماليزيا.

ومن المتوقع أن يساعد المشروع الجديد في تعزيز صادرات البلاد من الغاز الطبيعي المسال، وإنتاج نحو 50 ألف برميل مكافئ يوميًا، ووصول الغاز إلى محطات إنتاج شل الحالية (إف 23) عبر خط أنابيب بطول 80 كيلومترًا، وفقًا لما ذكره موقع "آرغوس ميديا".

كما يُظهر المشروع الجديد قدرات شل على تقديم مشروعات آمنة ومستدامة، بما يتماشى مع التزامها بتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

حقل تيمي

اكتُشف حقل الغاز "تيمي" منخفض الكبريت في عام 2018، ويقع على بعد 200 كيلومتر قبالة ساحل ساراواك في ماليزيا.

وفي خطوة رائدة، يحتوي الحقل على منصة جديدة بـ"فوهة البئر" تعمل بنظام الطاقة الشمسية وطاقة الرياح بدلًا من أنظمة توليد الكهرباء التقليدية التي تعتمد أساسًا على حرق الهيدروكربونات.

وتتميز المنصة ذاتية التشغيل بأنها أخفّ بنسبة 60% تقريبًا من منصات حفر الآبار التقليدية.

وقال المتحدث باسم شل، إن أول إنتاج للغاز سيكون في عام 2023، دون الكشف عن تكاليف التطوير أو الاستثمار للمشروع.

وتُدير شركة شل المشروع بحصة 75% بالشراكة مع بتروناس الماليزية المملوكة للدولة بنسبة 15%، بينما تمتلك (بروناي إنرجي إكسبلوريشن) الـ10% المتبقية.

ولدى شل حاليًا نحو 16 اتفاقية تقاسم إنتاج قبالة سواحل بورنيو الماليزية، وستبدأ العديد من المشروعات الجديدة هذا العام.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى